كيفية تحسين سرعة الموقع أو المتجر الإلكتروني الخاص بك؟!

جدول المحتويات

50% من العملاء المتسوقين الرقميين يتخلون عن عملية التسوق عبر المتجر الإلكتروني نتيجة لعدم تحميل صفحة المتجر في غضون 3 ثوان!

وحوالي 88% من إجمالي مستخدمي الإنترنت يختارون المتجر الإلكتروني الذي يقدم تجربة مستخدم أفضل من حيث سرعة تحميل الصفحات وسهولة الاستخدام، وذلك وفقًا لما ذكرته مدونة Kinsta.

هذه النسب مرتفعة للغاية ويترتب عليها خسارة كبيرة لأي متجر إلكتروني أو موقع ويب لا يهتم بضرورة تحسين سرعة الموقع الخاص به وتقديم أفضل تجربة للمستخدم خاصة مع وجود الكثير من المنافسين اليوم والذين يجتهدون هم أيضًا لكسب هؤلاء العملاء وتوفير ما يبحثون عنه.

فتحسين سرعة الموقع من أهم العوامل والمقومات المُساهمة في نجاح المتجر الإلكتروني وتحقيق الكثير من أهدافه مثل زيادة المبيعات، وزيادة معدلات التحويل، وزيادة الأرباح، إلخ.

لذا عليك كصاحب متجر إلكتروني أو موقع ويب عبر شبكات الإنترنت تطمح في استقبال ملايين الزيارات من المستخدمين لموقعك، أن تعمل على تقديم أفضل تجربة لهؤلاء المستخدمين وذلك من خلال الاهتمام بسرعة المتجر أو الموقع، إلى جانب الكثير من المهام الأخرى والتي تناولناها في مقالات سابقة لنا.

وفيما يلي سوف نتناول التحدث عن أهمية تحسين سرعة الموقع كأهم عامل أساسي يجب إنجازه قبل خروج الموقع أو المتجر إلى المستخدم، فهيا بنا نبدأ رحلتنا.

ما هو المقصود من سرعة الموقع؟

المقصود بمصطلح سرعة تحميل الموقع أو المتجر الإلكتروني هو المدة الزمنية التي تستغرقها صفحة الويب لتنتقل من الاستضافة إلى رابط الموقع ذاته لتظهر إلى المستخدم، ومن وجهة نظر المستخدم، هي المدة الزمنية بين نقره لرابط صفحة الموقع وحتى ظهور المحتوى بالكامل أمامه.

وتمثل تحسين سرعة الموقع عامل هام وضروري في تصنيف الموقع من ضمن منافسيه من حيث الظهور للمستخدمين في صفحات محركات البحث، وأيضًا أداة قياس فعالة من أدوات قياس أداء موقع الويب، لذا الاهتمام بسرعة الموقع من أهم الأمور الأساسية التي يجب إنجازها بكفاءة، والاهتمام بـ اختبار سرعة الموقع بشكل دوري من المهام الضرورية أيضًا.

ولا يمكننا أن نغفل ما تذكره لنا الأرقام والإحصائيات، أن سرعة تحميل صفحة موقع الويب مسئولة عن انخفاض رضا العميل المستخدم بنسبة 16%، وانخفاض معدل التحويل للموقع بنسبة تصل إلى 7%. هذه النسب مرتفعة للغاية وتستحق حقًا الاهتمام بها.

وإلى جانب ما سبق، هناك العديد من المميزات التي تعود على صاحب موقع الويب أو المتجر الإلكتروني عندما يُحسن من سرعة موقع الويب الخاص به، ونستطيع أن نلمس من هذه الفوائد ضرورة الاهتمام بتحسين سرعة الموقع أو المتجر الإلكتروني، وضرورة اهتمام مُصممي الويب والمطورين بهذه المهمة وإخراجها على أكمل وجه للاستفادة بالكثير من المميزات المسئولة عن نجاح العمل في التجارة الإلكترونية والتي تتمثل في:

ولكن ما هي المدة الزمنية المثالية لتحميل صفحة الويب والتي يجب أن نكتشفها عند القيام بـ اختبار سرعة الموقع والتي لا نستطيع القول حينها أن موقع الويب هذا بطئ؟ ?

يذكر لنا جوجل أن (400 ميلي ثانية) هي المدة المثالية التي يفضل أن ينتظرها المستخدم، وهي المدة الكافية لجعل المستخدم متحمس أن يبحث عن المزيد وقضاء وقت أطول في الموقع.

وفي البداية قبل التعرف على أسباب انخفاض سرعة الموقع أو المتجر الإلكتروني الخاص بك، دعونا نتعرف على كيفية تحميل صفحة الويب

بعد أن يفتح المستخدم المتصفح الخاص به، ثم يدخل على موقع الويب الخاص بك، فهناك طلب DNS. هذا يشير إلى اسم نطاقك، لذلك ربما، Host / Server  وهذا يشير إلى خادمك حيث توجد ملفاتك، لذا يبدأ النطاق بتحميل كل HTML الخاص بك، CSS الخاص بك، وجافا سكريبت الخاص بك لعرض صفحة ويب أو تحميلها.

معلومة تهمك? ووفقًا لمدونة Kinsta فإن معدل تنزيل Firfox زادت بنسبة 15.4% عندما قامت شركة Mozila بالعمل على زيادة سرعة صفحاته بمقدار 2.2 ثانية، تخيل الفارق؟!

ما هي أسباب انخفاض سرعة الموقع أو المتجر الإلكتروني؟

اسباب بطء الموقع

1. استخدام محتوى مرئي بحجم كبير

استخدام صور وفيديوهات بحجم كبير من أشهر الأسباب التي تؤدي إلى بطء تحميل صفحات موقع الويب أو المتجر الإلكتروني الخاص بك، لذا احرص على تحديد عدد معين من الصور والفيديوهات ليتم استخدامه في كل صحفة، مع مراعاة أن تتسم تلك الفيديوهات والصور بالحجم المناسب والجودة العالية أيضًا حتى لا تخسر جذب عملائك في حال معالجة مشكلة بطء الموقع.

2. استخدام الكثير من الأدوات والتطبيقات

من أجل تحسين أداء موقع الويب أو المتجر الإلكتروني نلجأ لتفعيل وتطبيق الكثير من الأدوات والخدمات عبر الموقع من أجل استخدامها في إدارته بكفاءة وفاعلية، مثل أدوات التسويق، وتطبيقات الربط مع المواقع الأخرى، فلا تقم باستخدام أو تفعيل أي أداة إلا إذا كنت متأكد من استخدامها بشكل ضروري.

3. موقع الاستضافة بطئ

قد تكون المشكلة الرئيسية في انخفاض سرعة موقع الويب أو المتجر الإلكتروني الخاص بك هي أن موقع الاستضافة بطئ وغير احترافي ليتحمل كافة زيارات موقعك مما يفسر استغراق أي طلب لوقت أطول من المعتاد من حيث تحميل الصفحات وظهور الإعلانات والصور والفيديوهات.
وفي حالة محاولتك لإصلاح جميع المشاكل التي تسبب البطء ومازالت لا تجدي بأي نفع، فعليك إذن بتبديل مزود الاستضافة واختيار استضافة جديدة.

4. إعادة توجيه الصفحات

يرغب بعض أصحاب المواقع بتحويل المستخدمين إلى صفحات بعينها، وذلك عند ضغط المستخدم على صفحة ما على الموقع، وعلى الرغم من أن هذا يعود بالفوائد على موقع الويب إلا أنه من الممكن أن يؤثر بالسلب خاصة مع كثرة عدد الصفحات التي يتم توجيها، فتتأثر سرعة الموقع وسرعة تحميل كافة صفحاته.

5. عرض الكثير من الإعلانات

الإعلانات عبر موقع الويب أو المتجر الإلكتروني من أهم وأشهر طرق الربح من الإنترنت ولهذا يتبعها الكثير من أصحاب المتاجر ومواقع الويب، ولكن يجب مراعاة عدم تأثيرها بشكل سلبي على صورة الموقع من حيث السرعة، الأداء، التنسيق، وهكذا.
لذلك من الضروري محاولة تقليل صور الإعلانات على الصفحات الرئيسية والمدونة حتى لا تتسبب في إبطاء تحميل صفحات الويب أو حتى ظهور الموقع بشكل غير لائق للعملاء فيجعلهم ينفرون من زيارته.

? اقرأ أيضًا: كيفية تصميم مواقع التجارة الالكترونية

ما هي أدوات قياس سرعة الموقع؟

هناك العديد من أدوات قياس سرعة الموقع سوف نتعرف عليها فيما يلي ولكن أهم تلك الأدوات التي أدرجتها هنا هي أدوات Google والأفكار المقترحة من Google. أعتقد أن ما يثير الاهتمام حقًا في هذه الأمور هو معرفة ما هي مخاوفهم من قدر سرعة الموقع وتبدأ بالفعل في رؤية التحول الذي ينتج نحو المستخدم عند تصفح موقعك. يجب أن نفكر في ذلك على أي حال. ولكن أولاً وقبل كل شيء، كيف يؤثر ذلك على الأشخاص الذين يتصفحون إلى موقعك ، وثانياً، كيف يمكننا أيضًا الحصول على الفائدة من Google.

نحن نعلم أن Google تقترح إنشاء موقع ويب لتحميله في أي مكان في زمن بين ثانيتين وثلاث ثوانٍ. وكلما كان أسرع كلما كان ذلك أفضل ، من الواضح. أنا أقترح أيضا أن تأخذ الامور نحو نطاق تسويقي و ان تضعه في نظرة تنافسية. ضع هذه الأداة كمعيار لتقييم أداء صفحات المنافسين و قم بتحديد السرعة المناسبة و ابدء في تقييمهم على هذا النحو.

أداة جوجل google speed test

قياس سرعة الموقع مع أدوات جوجل

Google Page Speed Online هي من أفضل الأدوات المجانية التي يتم تطبيقها واستخدامها من أجل قياس سرعة تحميل المتجر الإلكتروني الخاص بك والتعرف من خلالها على كافة المشاكل والتحديات التي يواجهها متجرك، لتتمكن من معالجتها والتخلص منها.

هذه الأداة متوفرة في متصفح  Chrome. للأسف، لا يتوفر العمل بها إلا لمواقع الويب الكبيرة والشعبية، ولكنك تحصل على بعض البيانات الجيدة منها. أنها موجودة في Big ML، لذلك هناك حاجة إلى بعض المعارف الأساسية SQL.

ويمكنك القياك بـ فحص الموقع الخاص بك بسهولة  عن طريق وضع الرابط الخاص به ثم الضغط على أيقونة Analyze كما هو موضح بالصورة السابقة، ولتحصل بعضها على تقرير حول سرعة الموقع أو المتجر الإلكتروني الخاص بك.

منارة Lighthouse

المنارة، واحدة من الأدوات المفضلة لمستخدمي Google Chrome، متاحة مباشرة في أدوات Chrome Dev. إذا كنت في صفحة ويب وقمت بالنقر Ctrl+Shift+C / Audits وقمت بفتح Chrome Dev Tools، إلى علامة التبويب أقصى اليمين حيث تقول “التدقيق”، يمكنك تشغيل تقرير منارة مباشرة في المستعرض الخاص بك ويمكن تثبيتها ضمن إضافات جوجل كروم من هنا

إحصاءات سرعة الموقع

إحصاءات سرعة الصفحة لابد من الاهتمام بها. لقد تم إدراج تقرير تجربة مستخدم من جوجل كروم. ولكن لابد أن يكون موقعك كبير ويحتوى على محتوى ضخم و إذا لم يكون كذلك، فلن يقوم حتى بقياس سرعة الصفحة الفعلية الخاصة بك. أنظر في كيفية تكوين موقعك وتقديم التعليقات وفقًا لذلك وتسجيله. كونك على علم بها فهذا شيء جيد جدا.

سرعة الصفحة في التجارة الالكترونية

 

معلومة تهمك? إذا كنت تريد معرفة و قياس سرعة الموقع الخاص بك من خلال الأدوات التي تقدمها Google و هي لـ قياس سرعة الموقع من خلال التصفح من الموبايل testmysite.thinkwithgoogle.com. هذه خدمة رائعة لأنه يختبر سرعة موقعك على الموبايل. إذا قمت بالتمرير لأسفل، فأنك تتعرف على السرعة التى يتخذها موقعك للبدء و ما هو تقييم هذه السرعة ونتائجها بالنسبة لتجربة المستخدم و بعض الملاحظات لتصحيح الأخطاء التى تسبب في بطء صفحة الموقع، كما أنه يقترح عليك بعض التحسينات أيضًا.

 

سرعة المتجر الالكتروني

تحسين سرعة الموقع من أهم عوامل نجاح عملك في التجارة الإلكترونية، اقرأ أكثر عن عوامل نجاح التجارة عبر الإنترنت وكيفية تحقيق الربح من خلال كتابنا المجاني.



مقاييس فحص سرعة الموقع

إذن ما هي بعض مقاييس الظهور و ترتيبهم و المفاهيم؟

  • الظهور الأول: وهو في الأساس أول ظهور على الشاشة. يمكن أن يكون مجرد التغيير الأول بكسل من الفراغ الى المحتوى. هذا التغيير الأولي هو ما يسمى بالظهور الأول.
  • أول ظهور للمحتوى: قد يكون هذا جزءًا من التنقل أو شريط البحث أو أي شيء قد يكون. هذا هو أول ظهور للمحتوى.
  • أول ظهور لعلامات ذات مغزى: هو عندما يكون المحتوى الأساسي مرئيًا. عندما تحصل على نوع من رد الفعل هذا، هذا هو الظهور الأول ذو معنى.
  • الوقت للتفاعل: حان الوقت للتفاعل عندما يكون قابلاً للاستخدام بصريًا و جميع الأدوات ظهرت أمامه بسهوله و يسر.

👈 اقرأ أيضًا: كيف ابدا التسويق الالكتروني

أهم النصائح لتحسين سرعة موقع الويب أو المتجر الإلكتروني

تحسين سرعة الموقع

أبحاث وتقارير كثيرة حول أداء مواقع الويب والمتاجر الإلكترونية، ونتائج فحص سرعة الموقع ذكرت أن سرعة تحميل الموقع أو المتجر أحد أهم عناصر نجاح كفاءة الموقع، فالسرعة التي يتم بها تحميل الصفحة هي عامل هام ومؤثر في العديد من الأمور الخاصة بموقعك ومن أهمها تحسين ظهوره عبر محركات البحث، ليظهر في الصفحات الأولى وبالتالي يصل لشريحة أكبر من العملاء.

وإليك فيما يلي أهم النصائح حول تحسين سرعة الموقع أو المتجر الإلكتروني الخاص بك، وهي تتنوع بين أمور فنية أو بعض السلوكيات الخاطئة.

1- إجراء تحليل لـ قياس سرعة تحميل الموقع

حتى تتمكن من حل المشكلة عليك معرفتها أولًا بالتحديد، ومن خلال أدوات قياس سرعة تحميل الموقع مثل google speed test وWebPageTest يمكنك قياس أداء الموقع الخاص بك، والتعرف على وقت تحميل صفحات الموقع وما هو السبب وراء التحميل ببطء.
ومن العناصر المطلوب ملاحظتها ستكون أمور مثل وقت عرض العنوان، الصور، الفيديوهات، ومحتوى الصفحة بوجه عام، وما هو الوقت المستغرق لعرض كل ذلك بوضوح للمستخدم.

2- تغيير حجم الصور عبر الموقع

من أشهر المشاكل التي يمكنك التعرف عليها بسهولة عند قياس سرعة تحميل الموقع والتي تسبب في بطء تحميل صفحات موقع الويب أو المتجر الإلكتروني هي حجم الصور المستخدمة على الموقع، ويمكنك استخدام أداة الفوتوشوب Photoshop من أجل تحسين حجم الصور وتقليله بشكل مناسب للموقع ومناسب للمستخدم أيضًا، بأنه يظل يرى الصور بجودة عالية مهما قل حجمها.

معلومة تهمك? التقارير أظهرت أن أفضل عرض لصور صفحات الويب أو المدونة هو 800 بكسل وليس أكثر من هذا.

3- حِد من الأدوات المُساعدة لموقعك

بالطبع استخدام أدوات مساعدة على موقع أو متجر إلكتروني أمر هام لتحسين أدائه وإنجاز باقي المهام الأخرى حول التسويق أو تتبع الأداء وهكذا، لذا استخدام أداة مثل Google Analytics تساعد في تحسين أداء الموقع أو المتجر الإلكتروني بسبب ما توفره من تقارير وأبحاث وتحليلات هامة وفعالة.

ولكن بعض هذه الأدوات مع الأسف من الممكن أن تساهم في بطئ وقت تحميل موقعك لذا عند اكتشاف تلك المشكلة عند إجراء قياس سرعة تحميل الموقع حاول أن تختار بعناية الأدوات التي ستستخدمها وإلغاء تفعيل أي أداة أخرى غير ضرورية ولا تستخدمها بشكل قوي.

4- التخلص من الأدوات البرمجية غير الضرورية

HTML أو CSS أو الجافا سكريبت، كلها أدوات برمجية يتم استخدامها من أجل إنشاء موقع الويب الخاص بك وظهوره للمستخدم، ولكن من الممكن أن تكون سبب أيضًا في عدم سرعة موقعك مما يزعج المستخدم بشكل كبير، لذا قم بإزالة أو تصغير أي أداة أو شفرات لن تستخدمها بشكل ضروري لتتخلص من أي مشكلة قد تتسبب في بطء الموقع الخاص بك.

5- إصلاح الصفحات المعطلة والمفقودة

إذا كان موقع الويب أو المتجر الإلكتروني الخاص بك يحتوي على عدد كبير من الصفحات المفقودة والمعطلة، سوف يساهم ذلك في تجربة مستخدم سيئة وترك انطباع سلبي عن متجرك وأيضًا يتسبب في بطء عملية تحميل الصفحات نظرًا لأن المتصفح يبحث عن الصفحة وقت طويل، ويمكنك اكتشاف ذلك بسهولة عن فحص سرعة الموقع أو متجرك من خلال الأدوات السابق ذكرها.

💡 نصيحة خبير: الروابط والصفحات المعلقة تؤثر بالسلب أيضًا على ظهورك في محركات البحث، لذا تخلص منها على الفور. نقترح عليك استخدام أداة مجانية مثل LinkChecker من أجل فحص الموقع والعثور على كافة الصفحات والروابط المعلقة والمفقودة لتتخلص منها.

6- التخزين المؤقت للمتصفح

يساعد تخزين الصفحات المؤقت في تطوير وتحسين موقع الويب الخاص بك خاصة في وقت انشغالك ببعض المهام، فعلى سبيل المثال عند إدارتك لحملة تسويق عبر البريد الإلكتروني وفي حالة تخزين نسخ من موقعك، سوف يظهر بشكل سريع جدًا للمستخدم نتيجة لتخزين الصفحات من قبل.

لم تبدأ رحلة عملك عبر الإنترنت بعد؟!

لا تضيّع فرصة إنشاء متجر إلكتروني مجاني تمامًا وابدأ رحلة جني الأرباح الآن



الخلاصة

أداء المتجر الإلكتروني أو موقع الويب هو من أهم العوامل والمقومات المُساهمة في نجاح وتقديم أفضل تجربة للمستخدم المتسوق عبر الإنترنت، لذا موضوع مقالنا اليوم كان حول تحسين سرعة المتجر الإلكتروني أو موقع الويب لما تعود عليه قوة سرعة الموقع من فوائد عديدة على الموقع والنشاط التجاري.

تحسين سرعة الموقع أو المتجر الإلكتروني الخاص بك هي مسئولة عن جذب العملاء المتسوقين الرقميين بسهولة وبكفاءة لا تقل أهمية عن باقي الحملات الإعلانية التي تقوم بها من أجل جذب عملائك.

وذلك نستطيع أن نلسمه ونصدق عليه من خلال الأرقام والإحصائيات التي ذكرناها، فقد أثبتت لنا كيف من الممكن أن توثر تحسين سرعة الموقع على كسب العميل أو خسارته للأبد، فنسبة 50% من إجمالي عدد العملاء المتسوقين عبر الإنترنت من المتوقع خسارتهم باحتمالية كبيرة إذا لم يتم تحميل صفحة المتجر بسرعة في غضون 3 ثوان هي نسبة كبيرة للغاية.

بينما يبدو لنا أن جودة المنتج أو الخدمة التي تقدمها علامتك التجارية لها تأثير كبير وفعال على زيادة مبيعات نشاطك التجاري، إلا أن سرعة المتجر الإلكتروني أو موقع الويب أيضًا لها دور كبير وملحوظ في كسب المزيد من العملاء وتحقيق المزيد من عمليات البيع.

فسرعة الموقع من أهم العوامل التي يُعتمد عليها في تكوين انطباع إيجابي عن نشاطك التجاري وما يقدمه من منتجات أو خدمات مما يحمسهم ويدفعهم لقضاء المزيد من الوقت عبر متجرك وإجراء عمليات شراء من خلالك، وحتى تكسب هؤلاء العملاء وتنجح في تلك المهمة، اتبع ما ذكرناه فيما سبق خلال المقال حول كيفية تحسين سرعة المتجر الإلكتروني أو موقع الويب الخاص بك، وتمتع بمنح عملائك أفضل تجربة تسوق عبر الإنترنت.

اقرأ ايضًا: كيفية عمل تطبيق اندرويد احترافي

كتابة رد