كيف يساهم الترويج البصري أو الـ Visual Merchandising في زيادة مبيعات متجرك؟!

جدول المحتويات

استراتيجيات تسويقية جديدة يتم الوصول إليها بشكل يومي في إطار خطط التطوير والتحسين من تجربة التجارة الإلكترونية والبيع أونلاين للتجار وأيضًا لتوفير أفضل تجربة تسوق للمستهلكين المتسوقين عبر الإنترنت.

ويأتي التسويق والترويج البصري أو الـ Visual Merchandising من ضمن هذه الاستراتيجيات التي تم الوصول إليها وينتشر التحدث عنها لتفعيلها وتطبيقها عبر المتاجر الإلكترونية من أجل تحسين تجربة المستخدم والتسوق عبر الإنترنت بوجه عام، حيث باتت الأرقام والإحصائيات الخاصة بتأثير الصور والفيديوهات وكل ما هو مرئي تثبت أهمية وإيجابية تأثير هذا النوع من التسويق والترويج وفاعليته في مساعدة التجار على تحقيق أهدافهم التجارية المختلفة.

وخلال هذا المقال الجديد عبر مدونة التجارة الإلكترونية “اكسباندكارت” سوف نستعرض سويًا استراتيجية الترويج البصري أو الـ Visual Merchandising وكل ما حوله من حيث تطوير وتحسين التجارة عبر الإنترنت، وكيف يساهم تطبيق هذه الاستراتيجية في زيادة مبيعات المتجر الإلكتروني.

وحتى لا نتسبب في تيه أو تشتت بالنسبة لك عزيزي التاجر، دعنا نبدأ في عرض باقي الفقرات لك بشكل بسيط وأكثر تفصيلًا ولعل فيما بعد يصبح الأمر أكثر سهولًا للفهم وتمتلك الأدوات المعرفية اللازمة لتبدأ في تطبيقه على متجرك الإلكتروني والاستفادة به في زيادة معدلات البيع والإيرادات لنشاطك التجاري.

أولًا: ماذا يقصد بمصطلح الترويج البصري أو الـ Visual Merchandising؟!

جميعنا يتكرر معنا هذا المشهد وهو الدخول لأحد محلات البيع بالتجزئة في الأسواق التجارية أو أحد المولات الشهيرة وثم أثناء التجول تصاب بالإزعاج والتشتت وترغب في مغادرة المكان على الفور من دون أن تفهم سبب لذلك.

وعلى عكسه مشهد آخر حيث الدخول لأحد المحلات والتجول بين أركانه وأرفف المنتجات التي يعرضها بسهولة وبإثارة لاكتشاف المزيد والمزيد من المنتجات وشراء ما تحتاجه دون أن تشعر بالملل ولو للحظة بسيطة، إذًا ما الفرق بين المشهدين؟!

الفرق هنا يعرف باسم التصميم الداخلي للمحل أو للمساحة المُستخدمة لعرض المنتجات من أجل أن تجذب انتباه الجمهور المتسوق ويقوم بشرائها، وهذا أصبح سهل إنجازه باحترافية في محلات البيع بالتجزئة والأسواق التجارية نتيجة للخبرة الكبيرة وتطور علوم التصميم والهندسة والمساحة.

أما عبر الإنترنت، كان الأمر صعب بعض الشئ خاصة مع بداية إنشاء المتاجر الإلكترونية وبداية مفهوم الشراء والتسوق عبر الإنترنت، لم يكن منتشر المعرفة الكاملة والصحيحة حول تصميم المنتجات وترتيبها بسهولة ليبحث عنها العميل ويجدها ويتحفز على الشراء مباشرة.

ولكن مع مرور الوقت وتطور تجربة التجارة عبر الإنترنت وتطور مفاهيم التصميم والتسويق الإلكتروني، تم الوصول لمفهوم مثل الذي نتحدث عنه خلال موضوع اليوم وهو مفهوم التسويق والترويج البصري أو الـ Visual Merchandising أو بصيغة مُبسطة فن عرض المنتجات بالمتجر الإلكتروني بشكل احترافي وفعال ليجذب الجمهور المتسوق ويحفزه لاتخاذ قرار الشراء على الفور وبسهولة.

أي يتمثل الترويج البصري في تصميم المنتجات بشكل جذاب ومميز وتهيئة عرضها للبيع من خلال إبراز المميزات والفوائد وأهم الاستخدامات لهذا المنتج بتقنيات بصرية ومرئية جذابة.

والآن سننتقل لفقرة أخرى نتحدث من خلالها عن فاعلية الترويج البصري ولكن قبل أن نتحدث عن أهمية هذه التقنية التسويقية، قل لنا هل تمتلك متجرك الإلكتروني أم ليس بعد؟! إذا كانت الإجابة لا، يمكنك استغلال الفرصة والتجربة المجانية التي تقدمها لك منصة “اكسباند كارت” منصة التجارة الإلكترونية الأكبر في الشرق الأوسط وابدأ رحلة البيع والربح أونلاين.



بدون بيانات بنكية، ولا مصاريف خفية

ثانيًا: كيف يساهم الترويج البصري في تحسين البيع أونلاين؟!

كما وضحنا في الفقرة السابقة كيف يساهم التصميم الداخلي المنظم والمرتب للمحلات والأسواق في راحة العميل وجذبه لقضاء أطول فترة ممكنة في التجول والتسوق وشراء المنتجات بمتعة وراحة، وهذا بالتحديد ما يحققه الترويج البصري والمرئي عند تفعيله عبر متجرك الإلكتروني.

حيث تجده يساهم في جذب المتسهلك لقضاء فترة أطول عبر المتجر يتفحص المنتجات ويبحث عن منتج وراء الآخر دون أن يشعر بالإنزعاج أو التشتت، مما يؤثر على دافع الشراء لديه وإنهاء قرار اقتناء المنتجات من متجرك على الفور، وبالتالي سوف يساهم ذلك في زيادة حركة المرور وزيادة المبيعات الخاصة بمتجرك.

لذا أصبح من الضروري أن تعمل المتاجر الإلكترونية على دمج وتفعيل استراتيجية الترويج البصري أو الـ Visual Merchandising وتطبيق الخطوات الخاصة بالتقنية وبدء التمتع بالنجاح في إنجاز التأثيرات والإيجابيات الهائلة للمتجر من ارتفاع ملحوظ في معدلات حركة المرور والبيع والإيرادات.

وبعد أن تعرفنا على أهمية الترويج البصري في تحقيق أهم الأهداف التجارية الخاصة بنشاطك عبر الإنترنت، يمكننا أن ننتقل الآن لفقرة في غاية الأهمية وهي كيف يمكنك الاستفادة كصاحب متجر إلكتروني من استراتيجية الترويج البصري Visual Merchandising وما هي الخطوات التي عليك القيام بها أو القواعد التي عليك اتباعها من أجل الاستفادة بهذا المصطلح التسويقي الفعال في تحسين مستوى نشاطك التجاري عبر الإنترنت وأيضًا توفير تجربة تسوق أفضل وأذكى لعملائك المتسوقين.

ثالثًا: كيفية تطبيق فن الترويج البصري أو الـ Visual Merchandising بمتجرك لزيادة مبيعاته

الترويج البصري Visual Merchandising

للتجارة الإلكترونية العديد من الميزات التي تعود على التجار والعملاء المتسوقين أيضًا، ولكننا لا نستطيع أن ننكر وجود بعض السلبيات التي كانت تعد كعائق وتحدي كبير تواجه جميع المتاجر الإلكترونية في بدء اعمالها وبدء انتشار ثقافة التسوق أونلاين وهو عدم تمكن العميل من رؤية المنتج ومشاهدته مثله كمثل الواقع في المحلات والأسواق.

وظل هذا التحدي أمام أصحاب المتاجر وخبراء التجارة الإلكترونية والتسويق وصانعي ومصممي المتاجر الإلكترونية أيضًا حتى توصلوا لبعض الخطوات والتقنيات التي تساهم بفاعلية في تحقيق الترويج البصري للمنتجات وعرضها بطريقة جذابة خلال المتجر الإلكتروني مثلها مثل منتجات المحلات والأسواق التجارية لتجذب العميل وتحفزه على الشراء.

وتتمثل هذه العناصر في العشر قواعد الآتية:

1- تهيئة الصفحة الرئيسية للمتجر

تمثل الصفحة الرئيسية لمتجرك الإلكتروني أول إعلان ترويجي مرئي لعرض صناعة متجرك وما يقدمه من منتجات أو خدمات للجمهور، لذا يجب أن تكون دقيقة وجذابة لانتباه العملاء حتى يذهبون منها إلى باقي صفحات المتجر وتنجح في جذبهم لقضاء وقت أطول في المتجر.

ويمكنك استخدام تقنية الترويج البصري في الصفحة الرئيسية من خلال الحرص على أنها تضمن أفضل وأحدث وأهم العروض الترويجية والخصومات عبر متجرك، قائمة بأحدث المنتجات، قائمة ببعض المراجعات وتقييمات العملاء المحفزة عن تجربتهم التسوقية مع متجرك.

2- تصميم قوائم المنتجات

الاهتمام بتقسيم وترتيب المنتجات طبقًا للقواعد الخاصة بتنظيم المنتجات مع مراعاة التوافق بين المنتج والقائمة المعروض بها وكيف تكون ملائمة له ولإبراز ميزاته من خلال الصور واللافتات السريعة.

نصيحة خبير ? ضع في اعتبارك أن نسبة كبيرة من المتسوقين يزورون موقعك عبر الهاتف الجوال، لذا احرص على تناسب ظهور قوائم المنتجات عبر الهاتف بوضوح مثل لو كانت على جهاز الحاسوب.

3- تفعيل تقنية الـ VR والـ AR

كما ذكرنا من قبل أن من أهم سلبيات التسوق عبر الإنترنت هي عدم قدرة العميل على فحص المنتج وإدراج جميع ميزات وخصائص المنتج مما يتسبب في تراجع عدد كبير من المتسوقين عن الشراء تخوفًا من عدم تطابق مواصفات المنتج المذكورة بالمتجر مع متطلباتهم واحتياجاتهم.

وذلك ما يحاول الترويج البصري أو الـ Visual Merchandising معالجته لتوفير تجربة تسوق أذكى للعميل وفي ذات الوقت يستفاد التاجر من ورائه ويحقق أهدافه التجارية مثل زيادة البيع والربح، ومن التقنيات التي يمكنك تفعيلها من ضمن تقنيات وخطوات الترويج البصري هي تقنية الـ VR أو الـ AR، ولكن ماذا يقصد بهم؟!

تقنية الـ VR هي تقنية الواقع الافتراضي وتقنية الـ AR هي تقنية الواقع المعزز ويقصد بكلاهما إتاحة القدرة للعميل ليتمكن من رؤية وتجربة المنتج وكأنه بين يديه بالفعل مما يسهل عليه تقييمه وتحديد ملائمته لاحتياجاته وما يبحث عنه أم لا؟!

معلومة تهمك 😉 إذا كنت تمتلك متجر إلكتروني لبيع الملابس فهذا الفيديو لك، شاهده لتتعرف على تطبيق جديد من تطبيقات اكسباندكارت التي توفر لك حل لمشكلة قياسات الملابس بالنسبة للعميل، حيث يوفر التطبيق للعميل إمكانية إدخال القياسات الخاصة به ليسهل عليه اختيار المنتج المناسب له من متجرك الإلكتروني وبالتالي تزداد عمليات البيع والإيرادات بمتجرك وتجني الكثير من الأرباح.

4- الاهتمام باختيار ألوان المتجر

من البديهي أن تكون الألوان أحد أهم العناصر والخطوات الواجب القيام بها ومراعاتها عند تفعيل تقنية الترويج البصري أو الـ Visual Merchandising أو أي تقنية بصرية بوجه عام.

أبحاث وتقارير عديدة حول تأثير الألوان على البيع والتسويق عبر الإنترنت تذكر لنا أهمية الاهتمام بتناسق الألوان مع صناعة وتصميم المتجر الإلكتروني، وتناسق الخلفية بالصفحة الرئيسية أو خلفية صفحة عرض المنتجات، والمزيد من التفاصيل الأخرى التي تحتوي على ألوان مختلفة.

ولا يمكنك أن تتخيل كيف تؤثر هذه الألوان في تحفيز وإثارة دافع الراحة أولًا لدى العميل وبالتالي دافع شراء منتجات هذا المتجر، لذا احرص على اختيار درجات ألوان متجرك الإلكتروني بطريقة مبدعة لتستطيع أن تشارك في التسويق والترويج لمنتجاتك وجذب العملاء.

وعلى سبيل المثال، لن تختار بالطبع لمتجر إلكتروني يبيع منتجات ومستحضرات العناية بالبشرة والشعر ألوان غامقة أو قاسية، بل ستميل لاختيار الألوان الفاتحة التي تليق بالمنتجات التي تعرضها وبالشريحة المستهدفة للمتجر أيضًا وهن الفتيات والسيدات واللاتي ينجذبن نحو الألوان الفاتحة والهادئة.

5- إدراج صور ترويجية احترافية عن المنتجات

الترويج البصري Visual Merchandising

تعد هذه الخطوة من الخطوات البديهية، فبالطبع لن يقوم صاحب متجر إلكتروني بعدم رفع أي صور أو فيديوهات ترويجية عن منتجات متجره، ولكن عزيزي التاجر لا تتعجل، فالقيام بالمهمة ليس كافي، فهناك المعايير الخاصة بها والتي تحكم القيام بها باحترافية أم بطريقة عادية.

وذلك ما نتحدث حوله هنا وهي الطريقة الاحترافية لإدارج الصور والفيديوهات الترويجية عن منتجات المتجر الإلكتروني، حيث يجب أن يتضمن المتجر على صور تفصيلية تبرز ميزات المنتجات وخصائصها والفوائد التي ستعود على العميل عند شرائها وعدم اقتصار الاختيار على صور توضيحية للشكل فقط لأنها لن تنجح في تحفيز العميل على الشراء واقتناء المنتج ما لم يقتنع ويدرك كافة ميزاته.

وبالإضافة إلى ما سبق هناك معيار آخر وهو خلفية وألوان صور المنتجات، فكما تحدثنا أن الألوان لها تأثير كبير على قرار العميل، لذا حاول أن تهتم بمثل هذه التفاصيل ولا تهمل تأثيرها على معدل مبيعاتك.

نصيحة خبير ? اختيار خلفية بيضاء للمنتجات أفضل من وضع خلفية ألوان متعددة حيث تساعد الخلفيات البيضاء في عرض المنتجات بشكل توضيحي وتفصيلي أكثر للعميل وجذب انتباهه دون تشتت.

 6- انشر مقاطع فيديو لمنتجاتك

تثبت لنا أرقام الإحصائيات تأثير الفيديوهات في زيادة نسبة مبيعات المتجر الإلكتروني بطريقة مذهلة، فمقاطع الفيديو تزيد من مدة زيارة العميل المتسوق لمتجرك الإلكتروني وتزيد من تنقله بين صفحات المنتجات لأنه وكما ذكرنا اشبع فضوله حول المنتج وخصائصه وجميع ميزاته من خلال الفيديو الموضح له.

وهذا ما نحرص على التحدث عنه عبر العديد من مقالاتنا، حيث أهمية استخدام مقاطع فيديوهات مختلفة في كل صفحة من صفحات منتجات المتجر الإلكرتوني، لتجذب العميل وتحفزه أن يزور متجرك وينهي إجراء الشراء على الفور منه بمجرد مشاهدة مقطع الفيديو الذي يجيب على كافة تساؤلاته واحتياجاته حول استخدام المنتج الذي يرغب بشرائه.

احرص أن تكون مقاطع الفيديو احترافية وعالية الجودة، ولا تغفل أهمية وضع مقاطع ترويجية بالصفحة الرئيسية للترحيب بزوار متجرك وترك انطباع جيد وودي عن علامتك التجارية.

اعرف أكثر عن فوائد التسويق بالفيديو وتأثيره الإيجابي في زيادة معدل حركة المرور بمتجرك ومعدلات البيع والإيردات من هذا الفيديو:

7- عرض مراجعات وتوصيات العملاء السابقة

الترويج البصري الترويج البصري Visual Merchandising

تعود الصورة السابقة لمجموعة من فيديوهات عملاء موقع التسوق الشهير أمازون، حيث يرفعون فيديوهات عن تجربتهم حول المنتج الذي قاموا بشرائه واستخدامه، مع ترك توصية ومراجعة عن هذا المنتج وعن جودته وميزاته.

وتوصل أصحاب المتاجر الإلكترونية وخبراء التسويق أن لفيديوهات التوصية هذه تأثير إيجابي مذهل على تحفيز العملاء المتسوقين ودفعهم نحو الشراء واقتناء المنتج نتيجة لما شاهدوه من تجارب سابقة لعملاء سابقين مثلهم وليس توصيات من أحد المشاهير أو صاحب المتجر ذاته.

تعتبر فيديوهات التوصيات أحد أهم تقنيات وخطوات الترويج البصري ولها فاعلية مذهلة في تحقيق الأهداف التسويقية المرجوة مثل زيادة المبيعات وزيادة حركة المرور عبر المتجر الإلكتروني.

الخلاصة

قد تجتهد لتطهو طعام لذيذ وشهي ولكن تقديمك له بشكل غير جذاب أو مثالي ربما لا يحفز أحد على تجربته وتناوله! هذا في الواقع ما يمكن أن يحدث بمتجرك الإلكتروني، فربما تقدم أفضل وأجود المنتجات بصناعة ما ولكن تصميم وترتيب هذه المنتجات عبر المتجر غير منظم وجذاب للعميل، مما ينفره ويدفعه نحو مغادرة المتجر وعدم الشراء.

وهذا يعد تحدي كبير وقوي يواجه التجار وأصحاب العلامات التجارية عبر الإنترنت حيث كيف يعرض منتجاته بشكل جذاب مع إبراز كافة الميزات والفوائد التي تتمتع بها مع إظهار كافة البيانات الخاصة بها بتقنية بصرية ومرئية جذابة ومميزة. وكل هذا بطريقة جذابة وفعالة لتنجح في أن تنال رضا العميل واهتمامه بما يقدمه متجرك من منتجات أو خدمات.

وتتمثل هذه الطريقة في تقنية التسويق أو الترويج البصري الذي يساعدك في تحقيق كل ما سبق من حيث ترتيب وتقسيم المنتجات وإظهارها بشكل حسن ومنمق لجذب انتباه واهتمام العميل المستهدف مما يؤدي إلى قضاء العميل لوقت أطول بالمتجر وإجراءه للمزيد من عمليات البيع، أي نستطيع أن نتفق هنا على أن الترويج البصري أو الـ Visual Merchandising أحد أهم العوامل التسويقية والترويجية المساهمة في زيادة مبيعات متجرك الإلكتروني والنجاح في تحقيق معدلات عالية من الإيرادات والأرباح والتميز أيضًا وسط المنافسين من المتاجر الأخرى.

وذلك ما حرصنا على توضيحه فيما سبق خلال هذا المقال، حيث عرضنا بعض الفقرات المتتالية لتوضيح أولًا المقصود بمصطلح الترويج البصري أو الـ Visual Merchandising في عالم التسويق بوجه عام، كما ذكرنا أيضًا أهمية وفاعلية تأثير هذه التقنية التسويقية والترويجية في زيادة مبيعات المتجر الإلكتروني وكيف أنها تمثل أهمية في تحسين االأنشطة التجارية عبر الإنترنت.

ثم عرضنا أهم الخطوات والحيل التي من السهل أن يلتزم بها صاحب كل متجر إلكتروني ليفعل استراتيجية الترويج البصري بمتجره وينجح في جذب عملائه وكانت هذه الخطوات تتمثل في: عرض مراجعات وتقييمات العملاء، إدراج صور ومقاطع فيديو ترويجية عن المنتجات، تفعيل تقنية الـ VR والـ AR لعرض المنتجات، الاهتمام باختيار الألوان، وغيرها.

شاركنا أي من هذه التقنيات التسويقية من السهل عليك تفعيلها بمتجرك؟!

كتابة رد