كل ما تريد معرفته عن منصات العمل الحر Freelancing وقائمة بأفضلها

جدول المحتويات

61% من إجمالي عدد العاملين المُستقلين في منصات العمل الحر عبر الإنترنت أشاروا إلى أنهم من بدأوا العمل الحر باختيارهم المستقل بعيدًا عن أي دوافع ضرورية أو ضاغطة، وهذا وفقًا لاستطلاع رأي أجراه موقع “Upwork” من أكبر مواقع العمل الحر عبر الإنترنت.

وتشير هذه الإحصائية إلى أهمية العمل المستقل Freelancing وتوافد عدد كبير من الأشخاص للعمل بنظامه باختيارهم الخاص، وذلك على عكس ما يتوقعه العديد وهو أن زادت أهمية العمل الحر أو المُستقل بعد أزمة فيروس كورونا الأخيرة، نظرًا لما تسببته الأزمة من انهيار عدد كبير من الشركات والمؤسسات ووجود فراغ شاغر في وظائف عديدة.

ولكن ذلك ما تنفيه الإحصائيات والأرقام التي تثبت أن العمل من خلال منصات العمل الحر عبر الإنترنت أصبحت الاختيار والاتجاه السائد لأي شخص اليوم، لما يتميز نظام العمل الخاص بها بالكثير من الامتيازات المتنوعة والتي يبحث عنها بالفعل الأفراد في عصرنا هذا.

وفي حال ظهور هذا المقال لك، فأنت في الغالب أحد المهتمين بالعمل عبر مواقع العمل الحر وتغيير حياتك المهنية، لذا تابع معنا لتتعرف على ما ما يخص العمل الحر وأهم المنصات التي يمكنك العمل من خلالها، هيا بنا نبدأ رحلتنا وإليك فقرات المقال.

  • ما هي منصات العمل الحر عبر الإنترنت؟
  • ما مفهوم العمل الحر؟
  • إيجابيات وسلبيات العمل المُستقل
  • ماذا تحتاج لبدأ عملك عبر منصات العمل الحر ؟
  • أهم منصات العمل الحر عبر الإنترنت

ما هي منصات العمل الحر الإلكترونية؟

منصات العمل الحر هي منصات تم إنشائها خصيصًا من أجل أن تقوم بدور الوسيط بين طرفين، الطرف الأول هو عامل مُستقل يعرض خدماته وقدرته على القيام بمهمة ما بمقابل مادي، والطرف الثاني هو العميل أو الجهة المحتاجة لخدمة ما وعلى استعداد أن تدفع مال لتحصل عليها.

يلتقى الطرفان من خلال منصة العمل الحر ويتفقان على قواعد ونظام مرن وملائم لهما، فنجد أن أكثر من فرد مُستقل يعرض خدماته بالبيانات الخاصة بها من حيث السعر والمدة والمهارة، والطرف الآخر يبدأ في البحث عن ما يناسبه من بين عدد المستقلين الكبير، وعلى العكس من الممكن أن يعرض العملاء طلباتهم، ويبحث المستقل عن طلب العميل المناسب له ويعقد معه اتفاق بالعمل على تلبيته.

وفي أغلب الأحيان تكون هذه المنصات غير تابعة لأي جهة حكومية أو جهة مهنية محددة، بل هو شخص ما قام بإنشاء المنصة ليستفد من وراء التقاء وتعاقد كل من الطرفين، وهناك بعض المنصات التي تأخذ مقابل مادي مقابل الاشتراك والعمل منها، وهناك منصات أخرى مجانية لا تأخذ أي مقابل حتى ولو نسبة بسيطة.

وفيما يلي سوف نتعرف سويًا على أبرز وأهم منصات العمل الحر عبر الإنترنت لتختار من بينها في حال أنك ترغب في بدأ عملك الحر والمستقل بعيدًا عن وظيفتك الروتينية.

ولكن الآن سوف نتناول المقصود من العمل الحر بشكل أكثر تفصيلًا ووضوحًا، لتتمكن من معرفة دورك ومهامك عند العمل كمُستقل.

إذا كنت تبحث عن عمل مستقل بعيدًا عن الوظيفة الروتينية ولا تمتلك فكرة أو منتج لبيعه، يمكنك بدء العمل والربح عبر الإنترنت بنظام الدروب شيبينج مع اكسباند كارت، ولا تنشغل بأي أمور إدارية أو تجارية

ما هو مفهوم العمل الحر؟

العمل الحر أو العمل المستقل المقصود به هو قيام فرد ما بالعمل على مهمة ما بمقابل مادي لصالح نفسه دون أن يتبع شركة أو مؤسسة، أي يتوجه هذا الفرد بعرض مهاراته وخدماته للعمل بها والاستفادة منها بمقابل مادي من خلال أي من منصات العمل الحر عبر الإنترنت المتوفرة بكثرة الآن.

فنظرًا لمميزات العمل الحر العديدة وتوافد عدد كبير من الموظفين والعاملين بعقود في شركات ومؤسسات إلى العمل المستقل، زادت عدد منصات العمل الحر عبر الإنترنت وتنوعت بين العربي والغربي.

وتعد أحد أهم مميزات العمل الحر هي أن الفرد يكون هو المسئول هو عن وضع أي قواعد لصالح إنهاء هذا العمل، مثل تحديد عدد ساعات العمل، التكلفة المادية، وما شابه ذلك، على عكس العمل بعقد ثابت تابع لشركة أو مؤسسة ما، فيكون الفرد ملزم بعدد ساعات عمل محددة، ومن الممكن أن يقوم بأكثر من مهمة غير تخصصه، ويعود تكلفة العمل إلى الشركة ككل وليس له كفرد مسئول عن القيام بها.

لذا يطلق على الفرد الذي يعمل لصالح نفسه بعيدًا عن مظلة الشركات والمؤسسات، أنه عامل حر أو عامل مستقل أو Freelancer باللغة الإنجليزية، لأنه مسئول عن اختيار كل ما يعود إلى مصلحته الشخصية فقط.

ولكن عزيزي القارئ، لاحظ أن العمل الحر لا يعني أنك ستعمل من المنزل، مع أن هذا الاحتمال وارد في معظم الوقت، ولكنه قد تضطر إلى أداء هذه المهم في مكان الطرف الآخر المسئول عن المهمة.

والآن علينا طرح سؤال هام وهو، كيف يصبح هؤلاء الأفراد يعملون بشكل مستقل وفي أي جهة وبأي طريقة من الممكن العمل كمُستقل بهذه الطريقة؟

هذا ما سوف نتعرف عليه فيما يلي، حيث التعرف على الجهة المسئولة عن العمل الحر أو المستقل وهي منصات العمل الحر عبر الإنترنت وماذا تحتاج لبدأ العمل من خلالها، ولكن أولًا دعونا نتعرف على المميزات التي تدفع شريحة ضخمة من الأفراد إلى العمل المستقل بدلًا من العمل في شركة ما.

إيجابيات وسلبيات العمل المستقل

تتنوع إيجابيات ومميزات العمل الحر بين المادي والمعنوي والمهني، ولكل فرد يجب أن يختار ما يلائمه بناءًا على أولوياته الحياتية والمهنية، وفيما يلي سوف نعرض الإيجابيات والسلبيات.

إيجابيات وسلبيات العمل في منصات العمل الحر

أولًا: مزايا العمل الحر

1. حرية العمل في أي وقت ومن أي مكان

من أهم ما يميز العمل المستقل عبر أي من مواقع العمل الحر العربية أو الأجنبية أنه يتيح مرونة العمل لصاحبه سواء في اختيار وقت العمل أو مكان العمل، كما أنه يمتلك الحرية في اختيار الوظائف والمهام التي يجب أن يقوم بها والعملاء الذين يريد العمل معهم، وإلى جانب تحديد التكلفة أو الراتب الذي سيأخذها مقابل الخدمة.

أي في حال العمل كمُستقل يتمكن الفرد أن يحدد المشاريع المستقلة التي سيعمل عليها، واختيار المكان الذي سيعمل من خلاله سواء من المنزل أو مكان ما، مع تحديد ساعات العمل الملائمة له أيضًا.

2. أنت مديرك الخاص

أن تصبح أنت مدير ورئيس نفسك من أهم الأهداف التي يسعى ورائها شريحة كبيرة من العاملين والموظفين بشركات ومؤسسات مختلفة، وذلك لما يواجهونه من صعوبات عند التعامل مع المديرين والرؤساء في العمل، وهذا ما يختفي تمامًا عند العمل كمُستقل عبر منصة العمل الحر حيث تكون أنت مدير نفسك والمسئول عن وضع قواعد ونظام وأهداف العمل.

3. التمتع الكامل بالأرباح

عند العمل في شركة أو مؤسسة ما ومع عقد اتفاق مع عميل لتقديم خدمة ما له، أنت لا تحصل على أي من أرباح هذا العقد بل تحصد الراتب الشهري الخاص بك كالعادة، أما أي أرباح زائدة لا تحصل منها على عكس العمل بمفردك، فسوف تحصد الأرباح كاملة لأنك تختار التكلفة المادية الملائمة للخدمة التي ستقدمها كما ترى أنت.

ثانيًا: عيوب العمل الحر

أما عن سلبيات العمل كمُستقل بعيدًا عن الشركات والمؤسسات:

1. عدم ضمان دخل ثابت

مع الأسف لا يوجد ضمان للعمل الحر عبر أي من مواقع العمل الحر لأن يعتمد العمل بهذه الطريقة على المشروع والمدة الذي يستغرقها والتكلفة المُحددة لها، وبمجرد إنتهاء المشروع، يصبح الشخص مضطر للبحث عن عمل آخر بمقابل مادي آخر على عكس أي شركة فأنت تحصل على راتب شهري ثابت بعيدًا عن مدة وقيمة المشاريع التي تعمل عليها.

2. عدم توافر امتيازات عقود العمل

عند العمل بعقد تابع لشركة أو مؤسسة ما، يتمتع الموظف بالعديد من الامتيازات مثل، التأمين الصحي، التأمين الاجتماعي، المكافأت الموسمية، زيادة الراتب السنوية، وهكذا العديد من الامتيازات التي لا يتسغنى عنها العديد من الأشخاص ويفضلون الاستمرار بالوظيفة للاستفادة بهذه الامتيازات.

3. عدم القدرة على توازن الحياة مع العمل

قد تواجه في بداية الأمر مشكلة ما في موازنة مواعيد عملك وحياتك الشخصية، لأنك تكون مُلزم بتسليم مشروع ما في وقت محدد، إذ عليك العمل بجد للنجاح في ذلك، وإلى جانب حصولك على العديد من العروض والاتفاقات على مشاريع للعمل من خلالها، مما يضغط عليك الوقت لتنهي هذه المشاريع وأيضًا ممارسة حياتك بشكل طبيعي، على عكس الوظيفة الروتينية فأنت مُلزم بعدد ساعات عمل محددة بانتهائها ينتهي عملك وتعود لحياتك حينها.

4. التعامل مع أنماط شخصيات مختلفة

أن تكون موظف تابع لشركة ما، فهناك مديرين ورؤساء مسئولين عن عقد الاتفاقات والتعامل مع العملاء بشكل مباشر ومتابع العمل معهم والتواصل معهم للتعرف على تعليقاتهم ومشاكلهم وطلباتهم.

وهذا يوفر عليك الكثير من الوقت والمجهود والتحديات التي ستواجهها عند العمل كمُستقل عبر أحد منصات العمل الحر ستصبح أنت المسئول عن التعامل مع العميل بشكل مباشر من أول الاتفاق معه وسماع متطلباته حتى الوصول لحل أي شكوى منه وتسليم المشروع بشكل مُرضي له.

نصيحة خبير 💡 عزيزي، اعلم دائمًا أن هناك إيجابيات وسلبيات لكل شيء، وفي النهاية القرار متروك لك بناءًا على أولوياتك المهنية والحياتية، فأنت الشخص الوحيد الذي يمتلك قدرة تحقيق التوازن بين الإيجابيات والسلبيات عند اختيارك لطريقة العمل الملائمة أكثر لك ولأولويات حياتك وشخصيتك.

والآن دعونا نتعرف على خطوات بدء العمل المستقل عبر منصات العمل الحر عبر الإنترنت.

ماذا تحتاج لبدء عملك عبر منصات العمل الحر ؟

هناك بعض الخطوات التي نتناولها سويًا فيما يلي لنساعدك في بدء حياتك المهنية المستقلة من خلال العمل عبر مواقع العمل الحر عبر الإنترنت وإليك الخطوات فيما يلي:

1- المهارات التي تتميز بها

قبل اتخاذ قرار العمل الحر أو المستقل، عليك طرح بعد الأسئلة عليك والتي تدور حول ما هي المهارات التي تتميز بها؟ ما هي أكثر الأعمال والمهام التي تنجزها بجدارة؟

وعند وصولك لإجابة هذه الأسئلة، ستكون تعرفت على المهارات التي تتميز بها وتستطيع تحويلها إلى خدمات والاستفادة من ورائها، وتتعد هذه المهارات بين هوايات تتميز بها عن غيرك أو مهارات مهنية تتمكن من القيام بها بكفاءة.

فعلى سبيل المثال:

  • الرسم والتصميم الجرافيكي
  • الكتابة والقراءة السريعة والتلخيص
  • الترجمة والتحرير والتدقيق اللغوي
  • التخطيط والتحليل والإدارة
  • الأرقام والحسابات
  • مهارات الكمبيوتر والتكنولوجيا
  • إدخال البيانات
  • الكمبيوتر وتكنولوجيا المعلومات
  • إدارة المشاريع
  • إدارة الموارد البشرية
  • البرمجيات
  • موهبة الصوت وتسجيل مقاطع صوتية
  • الشرح وتبسيط المعلومات
  • التصوير الفوتوغرافي أو تعديل الصور والفيديوهات
  • تصميم المواقع وتطبيقات الهواتف الذكية

2- حدد الخدمات المتاح تقديمها

بعد تحديد المهارات التي تتميز بها، حدد الخدمات التي تستطيع تقديمها باستخدام هذه المهارات، والقدرة على إنجاز العديد من المهام بكفاءة، فعلى سبيل المثال، امتلاكك لمهارات الرسم والتصميم والإبداع، تتيح لك العمل في أكثر من مهنة مستقلة مثل العمل في مجالات التصميم الجرافيكي.

3- حدد عميلك المستهدف

عليك أن تعرف أولًا إذا كان هناك طلبات بالفعل على الخدمات التي ستقوم بعرضها أم لا؟ إذ عليك بدراسة السوق وتحديد العميل المستهدف الذي يبحث بالفعل على ما تقدمه له، وقيامك بهذه الخطوة سيساعدك أيضًا في معرفة الطريقة الفعالة لتسويق نفسك ومهاراتك للعميل المستهدف.

4- حدد التكلفة المادية المناسبة

عند تحديد تكلفة الخدمة التي ستقدمها، احرص على التوازن بين تحديد ما تستحقه بالفعل وحاجتك لجذب عملاء لك خاصة في الفترة الأولى من بداية عملك الحر في أحد مواقع العمل الحر عبر الإنترنت، لأنه في حال أنك طلبت الكثير مقابل خدماتك، فمن الممكن أن لا تجد عملاء للعمل معهم، وفي حال أنك قمت بتحديد تكلفة منخفضة عن المستوى، فقد يشير ذلك إلى أن جودة وقيمة الخدمات الخاصة بك منخفضة، مما لا يجذب العملاء لك.

5- اختر منصات العمل الحر التي ستعمل من خلالها

لا تقلق سوف نتعرف على قائمة بأفضل منصات العمل الحر عبر الإنترنت فيما يلي خلال فقرة منفصلة خاصة بها، ولكن بوجه عام، فأنت بحاجة للبحث والعثور على منصة توفر الخدمات التي تتميز بتقديمها وعرضها للجمهور من العملاء المستهدفين.

6- أنشئ حساب عمل خاص بك

بعد الوصول للمنصة واختيار النظام الأفضل والأنسب لك، ابدأ الآن في إنشاء حساب عمل خاص بك عبر الموقع، مع رفع السيرة الذاتية والملف الخاص بنماذج أعمالك السابقة لتنجح في تقديم ملخص عن سيرتك المهنية لتجذب العملاء للتعاقد والعمل معك.

نصيحة خبير 💡 بجانب حسابك الخاص عبر منصة العمل الحر، أنشئ ملف خاص بنماذك أعمالك مثل البورتفوليو الذي يساعدك في عرض نماذج أعمالك السابقة بشكل منظم وجذاب، وحاول أن تختار أفضل أعمالك لوضعها به.

7- حدد طريقة الدفع الملائمة لك

عند العمل عبر الإنترنت سيكون الحصول على المقابل المادي لهذا العمل على الأغلب عبر الإنترنت أيضًا، فهذا هو حال معظم مواقع الفري لانس، لذا عليك التأكد من وجود طريقة دفع إلكتروني ما ملائمة لك وتناسب كافة عملائك عبر الإنترنت.

8- التسويق لخدماتك

من أهم الخطوات الآن التي عليك القيام بها هي التسويق والترويج لنفسك ولخدماتك المهنية لتنجح في جذب العملاء، وهناك العديد من الطرق التي تتيح لك التسويق لعملك المستقل وعرض خدماتك ومهاراتك بشكل جذاب واحترافي، سواء عبر منصات التواصل الاجتماعي، أو عبر إنشاء ملف مهني عبر المواقع المتخصصة لذلك.

لتتمكن من التسويق لمهاراتك وخدماتك بطريقة احترافية وفعالة، أنت بحاجة لقراءة كتابنا المجاني عن فن تسويق الذات وبناء العلامة التجارية الشخصية

نصيحة خبير 💡 بعد بداية عملك والحصول على شهادات وتقييمات من عملاء سابقيين، احرص على عرض هذه التقييمات بحسابك من أجل بناء سُمعة قوية لك لإثبات مهاراتك وكفاءتك المهنية.

وهكذا بخطوات سهلة يمكنك أن تصبح عامل حر ومستقل حالًا، من خلال زيارة أي من منصات العمل الحر التي تقدم العديد من الوظائف والمهام المستقلة، وفيما يلي إليك أبرز مواقع العمل الحر العربية والأجنبية عبر الإنترنت لتبدأ عملك المستقل من خلالها.

أهم منصات العمل الحر عبر الإنترنت

1- منصة مستقل

مستقل أفضل منصات العمل الحر

موقع مستقل هو من أبرز وأقدم مواقع العمل الحر العربية الذي يوفر عدد كبير ومتنوع من أقسام العمل لتسجل بها كمُستقل وتعمل من خلالها، حيث يعمل نظام موقع مستقل بأنه يتيح الفرصة للعملاء أولًا بإنشاء حساب خاص بهم لعرض المشاريع التي يرغبون في مساعدة أحد المُستقلين لتنفيذها.

في الأغلب تكون هذه المشارين من ضمن الأقسام التالية (كتابة وترجمة – تسويق إلكتروني ومبيعات – برمجة وتطوير بناء المواقع والتطبيقات – تصميم وأعمال فنية وإبداعية).

ويمكنك أنت كمُستقل التسجيل بالموقع وبدء تصفح طلبات المشاريع المختلفة واختيار المشروع الذي تمتلك القدرة على تنجيزه وإرسال التفاصيل الخاصة به للعميل مثل من المدة الزمنية التي يمكنك إنجاز المشروع فيها والسعر الذي ستتلقاه مقابل أداء هذه الخدمة.

2- خمسات

خمسات أقدم مواقع العمل الحر العربية

من أشهر مواقع العمل الحر العربية التي تتيح لشريحة ضخمة من المستقلين العمل عبر الإنترنت بسهولة وآمان وأريحية، حيث تضمن لهم كافة حقوقهم المهنية والمادية عبر الموقع.

يمكنك من خلال منصة خمسات أن تعرض المهارات والخدمات التي تستطيع تنفيذها وفي نفس الوقت يبحث عنها عدد كبير من العملاء الذين بحاجة لأشخاص ذو كفاءة وموهوبين لإنجاز خدمات مختلفة بكفاءة وبأسعار ملائمة.

3- Upwork

Upwork من منصات العمل الحر عبر الإنترنت

من أشهر منصات العمل الحر عبر الإنترنت الأجنبية هي منصة Upwork، يمتلك الموقع أكثر من 17 مليون مستخدم حول العالم. يتيح Upwork لأي شخص يمتلك مهارة أو خدمة مميزة أن ينشئ حساب ويعرض هذه الخدمة للبيع بالسعر الذي يحدده، وتتنوع المجالات التي توفرها منصة Upwork بين (التصميم والإبداع – البرمجة وتصميم وتطوير المواقع – التسويق والمبيعات – الكتابة والترجمة).

بمجرد إنشاء حساب خاص بك عبر Upwork يمكنك تلقي العديد من الطلبات على الفور من عدد كبير من العملاء يزور المنصة بشكل يومي للبحث عن مُستقلين لإنجاز خدمات ومهام محددة بمقابل مادي.

4- Freelancer

موقع freelancer من أهم منصات العمل الحر

موقع فري لانسر آخر من ضمن مواقع العمل الحر الأجنبية هو موقع Freelancer، يعد موقع فري لانسر أحد أكبر وأهم مواقع العمل الحر عبر الإنترنت، فهو يمتلك أكثر من 31 مليون مستخدم حول العالم في عدد كبير من المجالات المختلفة والمتنوعة.

يتيح الموقع لأي فرد يتميز بخدمة ومهارة ما أن يُسجل عبر الموقع بإنشاء حساب شخصي له كعامل مُستقل ثم يبدأ في عرض خدماته التي يستطيع تنفيذها بجدارة مع وضع الوصف الخاص بهذه الخدمات مثل الفترة الزمنية التي يتمكن من إنجاز الخدمة بها والسعر الملائم لهذه الخدمة ولخبرة المُستقل، ومن نفس الموقع يدخل العملاء والباحثين عن مهارات وكفاءات متميزة لمساعدتهم في إنجاز أعمالهم.

5- Fiverrمنصة Fiverr من أكبر منصات العمل الحر

موقع Fiverr من مواقع العمل الحر القديمة التي لها صيت كبير ويتوافد للاشتراك والعمل من خلاله عدد كبير من الأشخاص التي تسعى وراء العمل الحر عبر الإنترنت بعيدًا عن الوظيفة الروتينية المزعجة، يمتلك الموقع حوالي 7 مليون مستخدم.

كما يوفر الموقع عدد كبير من المجالات المتاح العمل بها كمُستقل مثل ( الكتابة والترجمة – التسويق الإلكتروني – التصميم الجرافيكي – إنشاء وتعديل الفيديوهات العادية أو بالرسوم المتحركة – إنشاء مقاطع صوتية – البرمجة وتطوير المواقع وتطبيقات الهواتف).

الخلاصة

في الواقع، العمل الحر هو من أكثر أنظمة المهن والوظائف المريحة والجذابة، فيكفي أن يعمل الشخص وفقًا لما يناسب شخصيته وحياته ويضع هو بنفسه قواعد وأساسيات العمل التي تخدم راحته ومصلحته، على عكس العمل مع شركة أو مؤسسة، فهي من تضع القواعد وقوانين العمل وفقًا لما يناسبها وبالطبع يكون غير عادل بالنسبة للكثير من الأفراد العاملين.

كما أن العمل الحر أو المُستقل يوفر امتيازات أخرى عديدة مثل تنوع نوع العمل الذي يمكنك القيام به، خاصة إذا كنت من الأشخاص التي تمتلك مواهب واهتمامات عديدة وتنجذب دائمًا إلى تجربة أشياء ومهام جديدة.

سيخدمك العمل عبر منصات العمل الحر في تغذية هذا الدافع لديك، وبخلاف ذلك، فيكفي ميزة المرونة في اختيار المشروع الذي تعمل به والحرية في اختيار الوقت والمكان الذي ترغب في العمل من خلاله، مما يدفعك إلى تحقيق المزيد من النجاح والأنتاجية لأنك تشعر بالحرية التامة عند إنجاز العمل.

وذلك ما حرصنا أن نتناوله فيما سبق خلال المقال، حيث أهم الإيجابيات والسلبيات الخاصة بالعمل عبر مواقع العمل الحر، مع ذكر الطريقة أو الخطوات التي عليك اتباعها لبدء عملك المُستقل تبع أي من هذه المنصات، ثم عرضنا قائمة بأفضل وأبرز منصات العمل الحر عبر الإنترنت المتنوعة بين منصات عربية وأجنبية، لتختار من بينها الملائم لك.

كتابة رد