سلة التسوق المهجورة Abandoned Cart

جدول المحتويات

ما هي سلة التسوق المهجورة Abandoned Cart؟

سلة التسوق المهجورة Abandoned Cart هو مصطلح في التجارة الإلكترونية يُطلق على سلة التسوق التي يُضيف إليها العميل منتج أو أكثر بغرض شرائه ولكنه في النهاية يترك السلة دون استكمال مراحل إتمام الطلب ليحصل على المنتج المُراد وبالتالي لا يتم الشراء. وهي ممارسة تحدث بنسب متفاوتة داخل كافة مواقع التسوق الإلكترونية.

وتحدث عملية ترك سلة التسوق بكثرة في مرحلة الدفع من مراحل إتمام الطلب على المنتج، أي إن العميل لا يستكمل الإجراءات المطلوبة للحصول على المنتج عندما يتم تحويله إلى صفحة تحديد طريقة الدفع وإدخال بيانات الدفع المطلوبة.

ويقع ترك سلة التسوق بنسبة أكبر على الهواتف الذكية مقارنة بجميع الأنظمة الأساسية وشبكة الويب والجهاز اللوحي، وذلك لأن النسبة الأكبر من متسوقي المتاجر الإلكترونية يفضلون الشراء من هذه المواقع باستخدام هواتفهم الذكية وليس الأجهزة اللوحية.

ما هي أسباب زيادة سلال التسوق المهجورة؟

  1. الرسوم والتكاليف الإضافية المفاجأة والغير مُعلنة.
  2. قلة عدد خيارات الدفع المتاحة.
  3. إجبار المتسوق على إنشاء حساب.
  4. عمليات السحب الطويلة والمملة.
  5. مواقع لا تحتوي على شارات الأمان.

كبدت سلة التسوق المهجورة التجارة الإلكترونية خسائر ضخمة تخطت حاجز الـ 260 مليار دولار في السنة حول العالم في ظل توقعات من الخبراء بأن الخسائر سوف تنمو بشكل كبير خلال السنوات القادمة.

ويرجع هذا إلى العديد من الأسباب تختلف من متجر إلكتروني لآخر، إلا أن أبرزها الخمسة أسباب السابق ذكرها. فيما يلي شرح تفصيلي لكل منهم:

1. الرسوم والتكاليف المفاجأة:

وفق معهد Baymard فإن 60% من المتسوقين حول العالم يهجرون سلتهم بسبب الرسوم والتكاليف المفاجأة التي يتفاجئون بها في مرحلة الدفع للمنتج وقبل إتمام الطلب للنهاية مثل الضرائب ورسوم الشحن وغيرها من التكاليف الغير مُعلنة مُسبقًا. وهي من أقوى الأسباب لأن المتسوق حينها يشعر بالاحتيال أو الغش أو النصب عليه.

2. قلة عدد خيارات الدفع المتاحة:

إتاحة أكثر من طريقة ووسيلة للدفع داخل المتاجر الإلكترونية يقلل من معدل سلة التسوق المهجورة بنسبة تصل إلى 8٪. وكلما كانت طرق الدفع المتاحة محدودة، كلما ارتفعت نسبة سلال التسوق المهجورة على المتجر الإلكتروني.

3. إجبار المتسوق على إنشاء حساب:

يفضل كثير من المتسوقين حول العالم التسوق داخل مختلف المتاجر بشكل خفي دون إجبارهم على تسجيل حساب شخصي على المتجر أو مشاركة بعض المعلومات الخاصة بهم مع أي من مواقع التسوق التي يترددون عليها. وإجبارهم على ذلك يدفعهم بشدة نحو ترك سلة التسوق بعد إضافة المنتجات إليها بغرض شرائها.

4. عمليات السحب الطويلة والمملة:

كثير من مواقع التجارة الإلكترونية تُجبر المستخدم على الانتقال بين أكثر من صفحة من نماذج المدخلات ومربعات الاختيار داخل المتجر وهو بدوره ما يدفعه نحو ترك السلة وهكذا يرتفع معدل سلة التسويق المهجورة. لذا بدأت كثير من المواقع الاعتماد على خاصية “الخروج من صفحة واحدة” التي تسمح للعميل رؤية جميع المعلومات الضرورية في صفحة واحدة.

5. مواقع لا تحتوي على شارات الأمان:

19 ٪ من سلال التسوق المهجورة على المتجر الإلكتروني ترجع إلى عدم توافر شارات أمان مثل (Norton – Verisign – McAfee – TrustE).

إذ يفقد كثير من المتسوقين الثقة في مواقع التجارة الإلكترونية التي لا تحتوي على هذه الشارات لأنه يعني أن التصفح على الموقع غير محمي وهو بدوره ما يجعل كثير منهم يتركون سلتهم دون استكمال إجراءات شراء المنتج الذي أضافوه في البداية.