استراتيجيات التسعير 2021: أهم 13 استراتيجية شائعة في تسعير المنتجات + أمثلة عملية

جدول المحتويات

استراتيجيات التسعير للمنتجات هي تكتيكات تسويقية بجدارة، وعامل لا يمكن إغفال تأثيره على حجم المبيعات وتحسين معدل تحويل المتجر الإلكتروني.

وهي الطرق والحيّل التي نضمن بها أن أسعار المنتجات تعمل بشكل فعال ومُتناغم مع أهداف التسويق وخطط العمل ورضا المستهلك.

لذا يحتاج أي نشاط  في التجارة الإلكترونية إلى العمل وفق استراتيجية تسعير سارية وواضحة؛ لتفادي خطورة التسعير الخاطئ الذي قد يُكلفه خسارة في العملاء والمبيعات والأرباح.

وخلال هذا المقال نستعرض أبرز استراتيجيات تسعير المنتجات التي يمكنك تطبيقها في متجرك، وأهم النصائح التي تساعدك على التسعير الناجح.

الآن، نبدأ رحلتنا…

⚠️ ولكن قبل البدء نذكرّك بألا تفوّت الإطلاع على دليل تسعير المنتجات في 2021 بالخطوات

أهم استراتيجيات التسعير المُتبعة في تسعير المنتجات

في الغالب يتم تسعير المنتجات استنادًا إلى مجموعة من العناصر، أهمها:

  • العملاء،
  • والمنافسين،
  • وتكاليف الإنتاج الكلية،
  • ونسبة الربح المرغوب تحقيقها من كل وحدة من المنتج.

وهذه هي العوامل التي تسبق وضع استراتيجيات التسعير.

لكن الاستراتيجية هي التي تقرر في النهاية سعر المنتج المُعلن للجمهور.

إليك أبرزها 👇

1. استراتيجية التسعير وفق المستهلك

ما هي استراتيجية التسعير وفق المستهلك؟

هي طريقة في تسعير المنتجات استنادًا إلى القيمة التي يمكن أن يُضيفها المنتج للمستهلك، وهي القيمة التي يتوقعها ويقدرها العميل نفسه وليس صاحب المنتج.

وهي تحتاج إلى فهم طبيعة المستهلك المستهدف وتفضيلاته وتوقعاته حول المنتجات التي يستهلكها من خلال الدراسة والبحث.

لذا يُعتبر التسعير وفق المستهلك من الاستراتيجيات طويلة الأجل لأنها تحتاج وقت طويل في الدراسة والاختبار وصولًا للسعر المناسب.

ما هي مزايا التسعير وفق المستهلك؟

  • تعزيز ولاء العملاء للعلامة التجارية والمتجر الإلكتروني.
  • زيادة الوعي والتعرف على العلامة التجارية.
  • زيادة هوامش الربح.
  • بناء ثقة العملاء وهو أمر تسعى إليه كافة الأنشطة التجارية والعلامات التجارية بغض النظر عن طبيعتها.

ما هي سلبيات التسعير وفق المستهلك؟

  • تحتاج إلى وقت طويل للوصول إلى السعر المناسب؛ لأنها تحتاج دراسة قاعدة العملاء بشكل جيد وفهم السوق بشكل دقيق.
  • غير مناسب لكل عميل.
  • قد تفقد العلامة التجارية حصتها في السوق أمام المنافسين الذين يعرضون أسعارًا أقل.

💡 نصيحة اكسباند كارت: الاستراتيجية التي تعمل بشكل جيد مع علامة تجارية ما قد لا تعمل جيدًا مع أخرى، ونفس الشيء بالنسبة للمنتجات التابعة لنفس العلامة التجارية.

2. التسعير المبني على الخصم والعروض (التسعير الترويجي)

استراتيجيات تسعير المنتجات
استراتيجية التسعير الترويجي القائمة على العروض والخصومات

ما هو التسعير الترويجي؟

هي طريقة تلعب على أكثر شيء مُحبب لدى المتسوقين وهي إضافة خصم على الأسعار وتقديم عروض وهدايا على المنتجات.

وهي استراتيجية تستهدف في الأساس زيادة المبيعات بنسب ضخمة خلال فترات زمنية محددة، وبالتالي فهي استراتيجية قصيرة المدى.

وبالفعل أثبتت فاعلية كبيرة في تعزيز مبيعات التجارة الإلكترونية وأرباح المتاجر الإلكترونية حول العالم.

ما هي مزايا التسعير الترويجي؟

  • زيادة حركة المرور إلى المتجر الإلكتروني عبر الإنترنت.
  • زيادة مبيعات المنتجات القديمة وخارج الموسم.
  • تدفق العملاء المهتمين بالأسعار.
  • زيادة ولاء العملاء لعلامتك التجارية بشكل فعال.

ما هي سلبيات التسعير الترويجي؟

  • تخفيض هوامش الربح.
  • قد تجعل المنتجات عالية الجودة تبدو رخيصة.
  • يعيق رفع أسعار المنتجات في المستقبل.

💡 إحصائية:

وفق دراسة حديثة أجرتها شركة Software Assistance على مجموعة مختلفة من تجار التجزئة، اعترف 97% منهم باستخدام التسعير الترويجي القائم على الخصم كاستراتيجية تسعير أساسية في متاجرهم الإلكترونية.

كيف تدعم اكسباند كارت تطبيق التسعير الترويجي في المتجر؟

تساعد منصة اكسباند كارت تجارها على التعامل بمرونة مع الأسعار التي يقدمونها على متاجرهم، وإمكانية تطبيق الخصم بطرق مختلفة، أهمها: 👇

✅ تطبيق الخصم من صفحة المنتج نفسه:

وفق هذه الطريقة يمكنك تطبيق الخصم الذي تريده على أي منتج من داخل صفحة المنتج نفسه على لوحة تحكم المتجر الخاص بك.

فقط اذهب إلى الجزء الخاص بالتخفضيات في نهاية صفحة المنتج الذي تريد إضافة خصم عليه، وتحديد نسبة الخصم على سعره كما في الشكل التالي 👇

استراتيجيات تسعير المنتجات
إضافة خصم على المنتجات من لوحة تحكم المتجر على اكسباند كارت

وكما نرى في الشكل أعلاه، يمكنك اختيار فئة العملاء الذين يمكنهم الاستفادة من الخصم، وأيضًا التحكم في الكمية وتاريخ بدء وانتهاء العرض.

✅ تطبيق الخصم على المنتجات بالجملة:

حل آخر تقدمه اكسباند كارت في تطبيق استراتيجية التسعير الترويجي على متاجرها، وهو تطبيق خصومات بالجملة على منتجات بعينها ودن الحاجة للذهاب إلى صفحة كل منتج على حدى.

وذلك من خلال ربط المتجر الإلكتروني الخاص بالتاجر مع تطبيق تحديث الخصومات بالجملة، والذي يمكن من خلاله تطبيق أو إزالة خصم عام على قسم بأكمله أو مجموعة منتجات مختارة دفعة واحدة.

استراتيجيات تسعير المنتجات
الربط مع تطبيق تحديث الخصومات بالجملة على اكسباند كارت

💡 ملحوظة: هذا التطبيق متاح بشكل مجاني على باقة اشتراك Ultimate.

تحتاج الكثير من المزايا في متجرك ولا تقدمه لك المنصة التي تتعامل معها؟ تواجه مشاكل في تسعير منتجاتك وتطبيق العروض والخصومات؟

إليك الحل، انقل متجرك إلى منصة “اكسباند كارت” وابدأ مجانًا وتمتع بخدمات لا مثيل لها!



بدون بيانات بنكية

3. استراتيجية التسعير الممتاز «الغالي تمنه فيه»

ما هو التسعير الممتاز؟

على عكس استراتيجية التسعير الترويجي المبنية على خفض الأسعار بالخصومات والعروض، تأتي استراتيجية التسعير الممتاز. وهي طريقة في تسعير المنتجات بأسعار أعلى من المنافسين في السوق؛ بدافع إضفاء الجودة على المنتجات وتكوين إيحاء لدى المستهلك بتفردها.

تعمل هذه الاستراتيجية جيدًا مع المستهلك الذي يبحث عن التفرد والإحساس بالاختلاف، فهي تستند على المقولة الشرائية الشائعة: “الغالي تمنه فيه”. 💰

ألمح من بين عيناك التلهف على معرفة مزايا وعيوب هذه الاستراتيجية التي تحمل بعض الخطورة شيئًا ما؛ لذا هيا بنا نتعرف على المزايا والعيوب.

ما هي مزايا التسعير الممتاز؟

  • يجعل منتجاتك أكثر حصرية.
  • يمنح علامتك التجارية شعورًا فاخرًا.
  • يعرض عملك لمزيد من المستهلكين الراقيين.

ما هي سلبيات استراتيجية التسعير الممتاز؟

  • قد لا تروق للجمهور المهتم بالأسعار.
  • تحمل بعض الخطورة والمجازفة بشكل كبير.
  • قد تفقد حصتها في السوق إذا حصل عملاؤك على نفس الجودة وبأسعار أرخص في مكان آخر.

💡 نصيحة اكسباند كارت: لا تُجازف باتباع هذه الاستراتيجية بأي شكل من الأشكال في بداية انطلاق متجرك الإلكتروني حتى وإن كنت تُقدم جودة أعلى من منافسيك.

لكن، يمكنك استخدامها في مراحل مُتقدمة من عملك، بعد تثبيت أقدامك في السوق وتكوين قاعدة عملاء تحمل ولاءً لعلامتك التجارية.

بينما في هذه الحالة ننصحك باستخدام استراتيجية اختراق السوق كمرحلة أولية تساعدك على كسب حصة سوقية وتكوين قاعدة عملاء كبيرة.

فقط استمر في القراءة لتتعرف عليها 👀

4. التسعير على أساس التكلفة

استراتيجيات تسعير المنتجات

ماهو تسعير التكلفة؟

هو النموذج الأكثر شيوعًا بين رواد التجارة الإلكترونية حول العالم، وبغض النظر عن طبيعة متاجرهم أو المنتجات التي تقدمها سواء سلع أو خدمات. وهي طريقة في الوصول إلى السعر المُستحق للمنتج من خلال حساب التكلفة.

والتكلفة هنا ليست مقتصرة على الإنتاج فقط، بل أيضًا تكلفة التسويق والتوزيع والضرائب التي تفرضها الدول على الإنتاج وغيرها من العناصر.

وبعد حساب التكلفة، يأتي الدور على تحديد هامش الربح المراد تحقيقه من كل عملية بيع لكل وحدة من المنتج.

وبجمع التكلفة وهامش الربح يمكنك الوصول إلى سعر البيع الذي تعرضه على متجرك للمستهلك.

لكن؛ كيف يمكنك تحديد السعر المناسب وفق هذه الاستراتيجية؟

دعنا نشرح لك بشكل عملي 👇

💡 تطبيق عملي:

نفترض أنك تدير متجرًا لبيع الأحذية عبر الإنترنت، ولنفترض كذلك أنك تعمل بنظام الدروبشيبينج، لذلك لا داعي للقلق بشأن تكاليف الإنتاج؛ لأنك تحصل على منتجاتك مباشرة من المورد الخاص بك.

وإذا كان المنتج يكلفك 5 دولارات للحصول عليه من المورد، و2 دولار لشحنه إلى العملاء، فإن هذا يأخذنا إلى 7 دولارات في المجموع. أضف إلى ذلك 5 دولارات إضافية لكل منتج لتشغيل إعلانات Facebook ممولة كوسيلة في التسويق والترويج للمنتجات.

إذًا ستنفق في المجمل 12 دولارًا للحصول على المنتج، وترويجه، وشحنه إلى العملاء.

بعد ذلك، ستحتاج إلى تحديد هامش الربح المراد تحصيله من كل عملية بيع وإضافته إلى المجموع السابق. ولنفترض أنك ستحدد هامش ربح 8 دولار على كل عملية بيع منتج، بهذا سيكون السعر المناسب للمنتج هنا هو 20 دولارًا.

💡 ملحوظة: اعتمادًا على جمهورك، يمكنك إضافة ما بين 20 إلى 100 بالمائة من التكلفة الإجمالية لسعر المنتج كهامش ربح تريد تحصيله على كل وحدة مُباعة من المنتج.

اقرأ أيضًا 👈 الدليل الشامل حول الدروب شيبنج للبدء في التجارة الإلكترونية دون امتلاك منتج

ماهي مزايا تسعير التكلفة؟

  • سهل التطبيق.
  • لا يتطلب أي أبحاث السوق.
  • زيادة فرص الحد الأدنى من العائدات على المنتجات المباعة.
  • فرص ضئيلة لخسارة المبيعات.

ماهي سلبيات تسعير التكلفة؟

  • تخفيض هوامش الربح عندما يكون السعر منخفضًا جدًا.
  • قد يتفاعل العملاء المستهدفون بشكل مختلف.

ترغب في بدء تجارتك الخاصة على الإنترنت وليس لديك منتجات تبيعها؟!

لا تقلق، الآن يمكنك البدء عن طريق إنشاء متجر دروبشيبينج مجاني على “اكسباند كارت” في 3 خطوات بسيطة.



بدون بيانات بنكية، ولا مصاريف خفية

 5. التسعير المستند إلى السوق

ماهو تسعير السوق؟

هي استراتيجية تستند في تسعير المنتجات إلى ظروف السوق السائدة التي تتحكم بشكل كبير في الأسعار، مثل حالات الكساد أو ارتفاع الطلب على المنتج وغيرها من العوامل التي تضم أيضًا أسعار المنافسين.

لذا، خذ وقتك لدراسة السوق ومقارنة أسعار منتجاتك مع ما يتم تقديمه من المنافسين في نفس الظروف؛ لتحديد السعر المناسب.

ماهي مزايا التسعير المستند إلى السوق؟

  • يقلل من المنافسة السعرية السلبية
  • تبقي عملك في صدارة المنافسة في السوق التي تعمل بها
  • يمكن دمجها بسلاسة مع إستراتيجيات التسعير الأخرى، مثل التسعير المستند إلى التكلفة
  • تتمتع بالكفاءة العالية

ما هي سلبيات تسعير السوق؟

  • التنفيذ ليس سهلا بالنسبة للشركات الصغيرة
  • يتطلب المزيد من الموارد للتنفيذ
  • يعتمد بشكل أساسي على الأسعار المفترضة عند مقارنة أسعار التجارة الإلكترونية لمنافسيك بأسعار خاصة بك

6. استراتيجية التسعير النفسي

استراتيجيات تسعير المنتجات
استراتيجية التسعير النفسي

ما هو التسعير النفسي؟

هي طريقة في التسعير تلعب على عاطفة ونفسية المستهلك، فهي تحاول التواصل عاطفيًا مع العملاء بدلاً من أن تكون عقلانيًا تمامًا معهم.

وأثبتت استراتيجية التسعير النفسي فاعلية كبيرة في جذب مزيد من العملاء ورفع حجم مبيعات المتجر الإلكتروني ومن ثم أرباحه.

💡 مثال عملي: بالنسبة لمنتج كان سيتم بيعه مقابل 20 دولارًا، يمكنك تسعيره بسعر 19.95 دولارًا، بما يعطي إيحاءًا نفسيًا بأن سعر المنتج ليس مرتفعًا فهو لم يصل حتى إلى 20 دولار.

💡 ملحوظة: يمكن أن تؤثر هذه التعديلات الطفيفة بشكل كبير على سلوك الشراء لدى المستهلكين، حيث قد تضطر إلى شراء منتج يُنظر إليه على أنه أرخص للوهلة الأولى؛ وهي الطريقة التي يعتمدها الكثير من النُجار ومزودي الخدمات على الإنترنت.

ما هي مزايا التسعير النفسي؟

  • تدفع المشترين إلى الاندفاع نحو اقتناء المنتجات.
  • زيادة المبيعات.
  • يحسن حركة المرور على المتجر الإلكتروني الخاص بعلامتك التجارية.

ما هي سلبيات التسعير النقسي؟

  • يقلل هوامش الربح بشكل طفيف.
  • غير مناسب وخطير إلى حد ما للعلامات التجارية الفاخرة.

7. تسعير الحزمة

استراتيجيات تسعير المنتجات
استراتيجية تسعير الحزمة

ما هو تسعير الحزمة؟

يُعرف أيضًا باسم التسعير المتعدد، وهي طريقة يعتمدها تُجار التجزئة في بيع أكثر من منتج مختلف كحزمة واحدة بأسعار أقل لو اشتراها المستهلك كل منتج على حدى.

وقد هذه الاستراتيجية في تسعير المنتجات استحسان الطرفين، سواء التاجر أو المشتري، وحققت لهما الرضا المستهدف.

عادةً ما تعمل هذه الطريقة بشكل أفضل مع أصحاب المتاجر الإلكترونية الذين يبيعون الطعام أو الملابس. 

💡 تطبيق عملي: إذ كنت تبيع الملابس على الإنترنت فيمكنك إقران سترة وسروال ووشاح وبيعها كحزمة واحدة من خلال وضع سعر للحزمة وليس لكل منتج على حدة.

اقرأ أيضًا 👈 دليلك الشامل لفتح متجر بيع ملابس اون لاين في 2021 + تطبيق عملي

لكن؛ هل لتلك الاستراتيجية عيوب؟ بالطبع، دعونا نكتشف المزايا والعيوب سويًا 👇

ما هي مزايا تسعير الحزمة أو التسعير المتعدد؟

  • يخلق قيمة أعلى للمنتجات منخفضة التكلفة
  • زيادة مبيعات العناصر أو المنتجات غير الموسمية والقديمة
  • تحسين حركة المرور إلى المتجر عبر الإنترنت

ما هي سلبيات تسعير الحزمة؟

  • هوامش ربح متناقصة
  • صعوبة بيع المنتجات بشكل فردي في المستقبل

8. التسعير قبل وبعد

استراتيجيات تسعير المنتجات
عرض سعر المنتج قبل وبعد الخصم

ما هو التسعير قبل وبعد الخصم؟

واحدة من أنجح الطرق في تسعير المنتجات على أي متجر إلكتروني، ويُطلق عليها أيضًا استراتيجية مقارنة الأسعار قبل التخفيض وبعد التخفيض.

وفيها يعرض التاجر سعر المنتج قبل وبعد التخفيض داخل صفحة المنتج في المتجر.

وبهذه الطريقة ندفع العميل إلى الشراء بدون تفكير لأننا ساعدناه على التوفير كثيرًا وهو أمر يُشعره بالتفوق. وهي طريقة فعالة في رفع مبيعات المتاجر الإلكترونية بشكل كبير.

ما هي مزايا التسعير قبل وبعد؟

  • زيادة المبيعات.
  • يزيد من عدد عمليات الشراء المندفعة.
  • فرصة لبيع المخزون القديم.

ما هي السلبيات؟

  • يقلل من هوامش الربح.
  • يزيد المنافسة.

9. استراتيجية التسعير المقارن

استراتيجيات تسعير المنتجات

ما هو التسعير المقارن؟

هي طريقة تسعير في التجارة الإلكترونية تقوم على المقارنة بين المنتجات القياسية والمميزة بوضعها جنبًا إلى جنب على المتجر الإلكتروني. أو بمعنى آخر، يضع التاجر المنتج المراد تحفيز المستهلك على شرائه بين منتجات تبدو أقل منه وبأسعار أعلى بكثير.

💡 مثال: يمكنك زيادة فرص بيع ساعة بقيمة 500 دولار عند وضعها بجانب ساعة أخرى بقيمة 1500 دولار.

من الناحية النفسية، تعطي هذه الطريقة إيحاء إلى المتسوق بأن هذا المنتج يبدو وكأنه صفقة ضخمة مما يدفعه إلى شرائه بسرعة.

وغالبًا قد تكون تعرضت لمثل هذه الخدعة في مرة من مرات التسوق على الإنترنت ولم تلتفت بعد. 🤦‍♂️🙄

ما هي مزايا التسعير المقارن؟

  • زيادة المبيعات.
  • يدفع المزيد من حركة المرور.
  • يخلق المزيد من الإحساس بالمساومة للمنتجات.

ماهي سلبيات التسعير المقارن؟

  • يقلل الطلب على المنتجات ذات القيمة الأعلى.
  • من المحتمل أن يكون هامش الربح أقل حيث يتم بيع عدد أقل من المنتجات المميزة.

10. التسعير المستند إلى المنافسين

استراتيجيات تسعير المنتجات
التسعير وفق أسعار المنافسين

ما هو التسعير المستند إلى المنافسين؟

هي الطريقة التي يُسعّر بها التُجار منتجاتهم وفق الأسعار المُعلنة لنفس المنتجات التي يقدمها المنافسين في نفس السوق. وبالتالي فهي تستند في الأساس على إجراء بحث لسوق المنافسة للوصول إلى بيانات تسعير المنافسين وتكاليف إنتاجهم.

وليس شرطًا أن تكون على قدم المساواة مع أسعار المنافسين، بل يمكنك تقديم أقل منها وفق هدفك من التسعير والتكلفة.

وهي استراتيجية شائعة للغاية بين التُجار على الرغم من كونها أكثر تعقيدًا من باقي الاستراتيجيات الأخرى.

ويجدر بنا الإشارة هنا إلى أنه عندما تنشئ استراتيجية تسعير قائمة على المنافسة، ستحتاج إلى تحليل العلامات التجارية الأخرى التي تبيع منتجات مشابهة لمنتجاتك، وتدوين الأسعار التي حددتها لمنتجاتها؛ حتى تستطيع تسعير منتجك بدقة.

وتستطيع أداء ذلك يدويًا من خلال زيارة متاجر المنافسين وتدوين أسعارالمنتجات، أو استخدام أحد الأدوات التكنولوجية.

💡 ترشيح اكسباند كارت: إذ فضلت استخدام أداة تكنولوجية، ننصحك بأداة تتبع الأسعار prisync، والتي ستجمع بيانات عن أسعار منافسيك من أجلك، بدون العمل اليدوي.

ما هي مزايا تسعير المنافسين؟

  • تحسن المبيعات.
  • زيادة حركة المرور.
  • جمهور مستهدف أوسع.
  • طريقة بسيطة لمتابعة المنافسة.

ما هي سلبيات تسعير المنافسين؟

  • تناقص هوامش الربح.
  • صعوبة رفع أسعار المنتجات بنجاح في المستقبل.

11. تسعير أقل من التكلفة «زعيم الخسارة»

ما هو التسعير أقل من التكلفة؟

نُطلق عليها أيضًا استراتيجية «زعيم الخسارة Loss leader»، ومن اسمها يمكنك بسهولة فهم سياستها لكن، ما هو هدفها؟ هذا هو السؤال!

وهي طريقة ملتوية بعض الشيء في تسعير المنتجات، فهي لا تستهدف في الأساس تحقيق الربح من المنتجات المُسعرة بأقل من تكلفتها، وإنما تستهدف جذب الزوار والعملاء المحتملين إلى المتجر على أمل شراء منتجات أخرى.

وأثبتت هذه الاستراتيجية قدرة كبيرة على جذب العملاء وزيادة حركة المرور على المتجر الإلكتروني بالفعل؛ لذلك يستخدمها كثيرون.

وحين يشتري زوار المتجر منتجات أخرى غير تلك التي جذبتهم أسعارها المنخفضة، فأنت بذلك تستطيع تعويض السعر المنخفض لمنتجك وتحصيل أرباح جيدة من المنتجات الأخرى.

💡 مثال عملي: إذا جاء المستهلك إلى متجرك الخاص لشراء كبل USB بسعر منخفض، واشترى أيضًا محرك أقراص فلاش وماوس لاسلكي وسماعات رأس، فإنك بذلك تستفيد من أنماط الشراء المندفعة للمستهلكين وتستفيد من التكلفة المنخفضة لمنتج واحد فقط.

باختصار ساعد التسعير المنخفض لمنتج واحد إلى رفع حجم المبيعات على منتجات أخرى بأسعار مناسبة.

ما هي مزايا التسعير أقل من التكلقة؟

  • زيادة حجم المبيعات على المتجر الخاص بنشاطك التجاري.
  • زيادة حركة المرور على موقع الويب الخاص بعلامتك التجارية.
  • زيادة التعرض للمنتجات والخدمات المعروضة على المتجر من قبل العملاء المحتملين من الزوار.

ما هي سلبيات التسعير أقل من التكلقة؟

  • قد لا تتمكن من رفع سعر المنتج مرة أخرى أو إضافة إلى زيادة عليه.
  • يحمل بعض من الخطورة والمجازفة في حالة لم يحقق الهدف المنشود منه وهو دفع الزائر إلى شراء منتجات أخرى إلى جانب المنتج المُخفض في سعره.
  • إثارة الشكوك حول جودة المنتج نفسه وقد يصل الأمر إلى التشكيك في جودة كافة منتجات المتجر الإلكتروني وفقدان الثقة في علامتك التجارية ككل.

12. استراتيجية التسعير الديناميكي

استراتيجيات تسعير المنتجات
استراتيجية التسعير الديناميكي

ما هو التسعير الديناميكي؟

تُعرف أيضًا باسم التسعير في الوقت الفعلي، وهي طريقة تقوم على تعيين أسعار مرنة للمنتجات بناءً على التكلفة والطلب على منتجاتك وأسعار منافسيك. وهي استراتيجية تعتمدها الشركة الرائدة في التجارة الإلكترونية أمازون، وغيرها الكثير من الشركات والمتاجر الإلكترونية العملاقة.

وإذا دققت ستلاحظ أن أمازون تقوم بتغيير أسعار المنتجات كل 10 دقائق بناءً على الطلب في الوقت الفعلي.

قد يبدو من الصعب إدارة كتالوج ضخم من آلاف المنتجات ومراقبة الأسعار والتوريد في الوقت الفعلي، ولكن يمكن تحقيق ذلك بسهولة باستخدام البرنامج الصحيح.

وهو ما توفره لك منصة “اكسباند كارت” من خلال التكامل مع الشركات والتطبيقات التي تقدم خدمات تحديثات الأسعار والمخزون في الوقت الفعلي لمتجر، بحيث يمكنك دائمًا تحديد السعر المناسب.

13. تسعير الاختراق

ما هو تسعير الاختراق أو الانتشار؟

هي السياسة التي تستخدمها الشركات التي تستهدف تكوين قاعدة عملاء كبيرة في بداية ظهورها وكسب حصة أكبر في السوق؛ لذا نُطلق عليها استراتيجية الاختراق والانتشار.

وفق هذه السياسية تُسعّر العلامات التجارية منتجاتها بأسعار منخفضة نسبيًا عن أسعار السوق وأحيانًا تُقدم خدماتها مجانًا للعملاء.

إلا أنها تستمر لفترة محدودة للغاية، وتختفي بمجرد تحقيق الغرض منها. أي أنه لا يمكن العمل بها لفترات طويلة؛ لأنها في الغالب استراتيجية لا تحقق أرباح للشركات.

💡 نموذج عملي: في بداية انطلاق شركة الاتصالات المصرية (وي WE) قدمت الشركة أسعار مُخفضة على باقات الاشتراك الخاصة بها سواء في خدمة الإنترنت أو المكالمات، ووفرت باقات اشتراك بنصف الثمن وكثير من الخدمات المجانية.

لأنها استهدفت في هذا الوقت اختراق السوق وكسب حصة سوقية من منافسيها في السوق المصري في ذلك الوقت وهم (فودافون وموبينيل واتصالات).

نصائح عامة تساعدك على اختيار استراتيجية التسعير المناسبة اليوم؟

لعل حديثنا في البداية عن خطورة تسعير المنتجات أصابك بالإحباط في بداية مشوارك في التجارة الإلكترونية.

لكن الآن وبالوصول إلى هذا الجزء من رحلتنا فالأمر لم يعد بالصعوبة في شيء، بعد أن تعرفت على أهم وأبرز الاستراتيجيات التي تعمل جيدًا.

ينقصك فقط أن تتعرف على بعض النصائح الهامة قبل اختيار الاستراتيجية المناسبة لك.

وإليك بعض النصائح الهامة التي تساعدك بشكل فعال على أداء هذه المهمة: 👇

1⃣ السعر هو عامل دائم التغير

يجب أن تتذكر دائمًا وتضع نصب عينيك أن التسعير متغير. بمعنى أنه تتغير أسعار المنتجات واتسراتيجيات التسعير كذلك باستمرار.

وستحتاج إلى متابعة أسعارك أثناء إدارة أعمالك، بما يتواكب مع عوامل وظروف متغيرة هي الأخرى، مثل أسعار السوق وأسعار  لمنافسين وحجم العرض والطلب وغيرها من العوامل والظروف الأخرى.

2⃣ كن عادلاً مع أسعارك

يعتمد تسعير المنتجات وتحديد الاستراتيجية المناسبة للوصول إلى السعر المناسب بشكل أساسي عليك كصاحب العمل.

أنت وحدك الذي يكون على دراية بكل ما يخص تكاليف إنتاج المنتج وجودته وغيرها من الأمور التي يُعتمد عليها في تثبيت السعر المناسب.

فأنت تعرف عملك بشكل أفضل أكثر من أحد شخص آخر، لذا كن عادلاً مع أسعارك بعيدًا عن المبالغة والتهويل.

ولابد أن تتأكد من جمع الدروس من كل مرة تغير فيها أسعار منتجاتك؛ حتى يتثنى لك الاستفادة من أي خطأ ترتكبه أو أي تجربة تمر بها في عملك.

3⃣ اعلم أن المتسوقين أذكياء

واحدة من أهم النصائح في هذا الشأن وأكثرها خطورة، هي أن تضع دائمًا أمام عينيك أن المتسوقين أذكياء ولا يمكن التلاعب بهم أو تضليلهم بسهولة.

وهو ما يعتقده كثير من التجار وأصحاب المتاجر الإلكترونية، لذا اتخذ قرارات ذكية باستخدام استراتيجيات التسعير الخاصة بك.

ولابد من توخي الحذر عند تثبيت سعر معين لأي من منتجات متجرك، حتى لا تقع في فخ الغش وتصبح غير جدير بثقة العملاء والمستهلكين بشكل أو بأخر.

4⃣ انطلق من طبيعة عمل متجرك الإلكتروني

تحديد المناسب من بين استراتيجيات التسعير الكثيرة والمتعددة يعتمد في الأساس على مجموعة من المعطيات، في مقدمتها طبيعة عمل المتجر.

وأيضًا طبيعة الجمهور المستهدف أو الذي تتوجه إليه بهذه الأسعار، وكذلك طبيعة السوق المتواجد فيه والمنافسة.

وأكدنا أن هناك استراتيجيات تعمل مع متاجر معينة ولا تعمل مع أخرى، وهو ما يحدده طبيعة المتجر وما تقدمه العلامة التجارية من منتجات أو سلع أو خدمات.

5⃣ ابحث عن منصة تجارة إلكترونية ذكية

لعاك لاحظت أن كافة استراتيجيات تسعير المنتجات التي تعرضنا لها تعتمد بشكل أساسي على الإمكانيات التي يوفرها المتجر الإلكتروني.

وهي بدورها ما تتوقف على جودة واحترافية مزود الخدمة الذي تتعاقد معه ليتولى بناء متجرك الخاص.

لذا عليك أن تبحث عن منصة التجارة الإلكترونية المناسبة والتي تقدم لك حلول مبتكرة وإمكانات مذهلة تمكنك من تطبيق أي من استراتيجيات التسعير.

تبحث عن منصة تجارة إلكترونية احترافية توفر لك متجر إلكتروني بمزايا لا مثيل لها؟

الآن يمكنك أن تبدأ مجانًا مع اكسباند كارت في 3 خطوات سهلة وسريعة


بدون بيانات بنكية، ولا مصاريف خفية

ملخص الأفكار

التجارة الإلكترونية واحدة من الصناعات التي تتضمن كثير من المهام التي تحتاج إلى استراتيجية واضحة من أجل أدائها بالشكل المطلوب الذي يمكنه تحقيق النجاح في ظل السوق التنافسي.

تسعير المنتجات يأتي ضمن أهم العوامل الضرورية لبدء عمل البيع عبر الإنترنت من خلال متجر إلكتروني. وتحديد السعر ليس هدفًا في حد ذاته، وإنما الهدف هنا هو الوصول إلى السعر المناسب الذي يفضله المستهلكين وبإمكانه المنافسة.

لذا كان من الأهمية في شيء التعمق في عالم استراتيجيات التسعير للمنتجات ودراسة السوق والمنافسين وغيرها من العوامل؛ حتى يتثنى لك أن تضع أسعارًا فعالة ومناسبة لكافة منتجاتك.

خلال هذا المقال استعراضنا أبرز 13 استراتيجية شائعة ومُجربة في تسعير المنتجات، وهي كالتالي:

  1. استراتيجية التسعير وفق المستهلك
  2. التسعير المبني على الخصم والعروض
  3. استراتيجية التسعير الممتاز (الغالي تمنه فيه)
  4. التسعير على أساس التكلفة
  5. التسعير المستند إلى السوق
  6. استراتيجية التسعير النفسي
  7. تسعير الحزمة
  8. تسعير قبل وبعد
  9. استراتيجية التسعير المقارن
  10.  التسعير المستند إلى المنافسين
  11.  تسعير أقل من التكلفة «زعيم الخسارة»
  12.  استراتيجية التسعير الديناميكي
  13. تسعير الاختراق

الآن وبعد أن انتهينا للتو، هل هناك أي شيء آخر ترغب في معرفته حول استراتيجيات التسعير أو تسعير منتجاتك؟ أخبرنا في التعليقات أدناه – نقرأها جميعًا!

كتابة رد